رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بعد نتائج دراسة بريطانية لعقار "ديكساميثازون".. تحذيرات من استخدامه لمرضى كورونا.. وهيئة الدواء: يؤدي لأعراض جانبية خطيرة.. وهاني الناظر: لا يستعمل إلا تحت إشراف طبي وبحذر

الجمعة 19/يونيو/2020 - 10:15 ص
البوابة نيوز
حسن عصام الدين
طباعة
أثيرت حالة من الجدل حول خطورة عقار ديكساميثازون وهو أحد الأدوية الذي أعلنتها دراسة بريطانية لجامعة أكسفورد مؤخرا حول استخدامه لعلاج الحالات المتأخرة من فيروس كورونا، موضحة أنه ساهم في خفض وفيات فيروس كورونا الجديد (كوفيد 19) بمقدار الثلث، إلا أنه بمجرد الحديث عنه حتى خرجت موجة تحذيرات شديدة اللهجة من الأطباء والمتخصصين من استخدامه لما له من أعراض جانبية خطيرة أبرزها تصريحات هيئة الدواء المصرية التي أصدرت بيان للتحذير من الدواء، مؤكدة أن الدواء أحد أصناف الكورتيزون، ولا بد أن يتم استخدامه تحت إشراف طبي لاختلاف كل حالة مرضية عن غيرها ولا يجوز إطلاقا تناوله دون دواع طبية.

بعد نتائج دراسة بريطانية
وذكر البيان أن الدواء من شأنه التسبب في العديد من المضاعفات والمشكلات الصحية لمرضى كورونا حيث يؤدي إلى إضعاف وتثبيط جهاز المناعة وتورم الوجه والأطراف وضعف العضلات وبطء التئام الجرح وبل ويؤدي إلى نوبات صرع وتغير في الرؤية وارتفاع نسب السكر بالدم وارتفاع ضغط الدم وقد يصل الأمر إلى فشل القلب.
ومن جانبه قال الدكتور مصطفى الصباغ، الخبير الدوائي إن الدواء يؤدي إلى نتائج عكسية حيث إن استخدام الديكساميثازون في بداية العدوي أو تناوله كوسيلة للوقاية من فيروس كورونا كارثة كبيرة لعمله على وقف عمل جهاز المناعة ما سيسمح بتضاعف الفيروس بالجسم دون أي وقاية أو مقاومة وبالتالي تقل فرص خروجه من الجسم في الوقت الذي يعد فيه جهاز المناعة هو حجر الأساس في مواجهة فيروس كورونا ما يجعل هناك ضرورة لمنع العبث بمستحضر خطير مثل ذلك، مؤكدا أن الدراسة التي نشرت حول العقار أخصت استخدامه مع الحالات الحرجة والمتأخرة بإشراف طبي متخصص، قائلًا: "اللي هيستخدمه بدماغه بيعرض نفسه لمرض السكر وزيادة الوزن ووقف جهاز المناعة".

هاني الناظر، رئيس
هاني الناظر، رئيس المركز القومي للبحوث
وفي هذا الصدد حذر الدكتور هاني الناظر، رئيس المركز القومي للبحوث سابقا واستشاري الأمراض الجلدية، من تناول عقارات بدون استشارة طبيب مشيرا إلى أن مواقع الاخبار والتواصل الاجتماعي نشرت خبر منقول عن الاطباء البريطانيين عن فاعلية دواء الديكساميثازون (نوع من انواع الكورتيزون) في علاج مرضي كورونا وفور ذلك تناقل رواد شبكات التواصل الاجتماعي الخبر بسرعة كبيرة في مصر والعالم برغم خطورة ذلك العقار وتأثيراته الجانبية التي تجعل تناول يجب أن يكون بمعايير معينة.
وشدد الناظر على ضرورة عدم صرف ذلك العقار من الصيدليات إلا بعد التأكد من وجود إشراف طبي مبديا تخوفه من قيام المواطنين بشراء هذا الدواء من الصيدليات بهدف تخزينه أو استعماله كوقاية من كورونا، موضحا أن العقار له اثار جانبية شديدة ومتعددة ومنها على سبيل المثال أنه قد يؤدي إلى الاصابة بالسكر إذا تم استعماله بصورة عشوائية خاطئة قائلا "الدواء لا يستعمل الا تحت إشراف طبي وبحذر شديد وبجرعات معينة وأناشد الزملاء الصيادلة بعدم صرفه نهائيا بدون روشتة طبية".
"
مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟

مع وجود فيروس كورونا.. هل توافق على عودة الأفراح ؟