رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"البيئة" ترد على اتهامات الصيد الجائر للطيور الجارحة

السبت 25/نوفمبر/2017 - 06:21 م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
شرين حنفي
طباعة
قال الدكتور وحيد سلامة، مدير مشروع تنظيم صيد الطيور على طول ساحل البحر المتوسط: إن مسار هجرة الطيور الجارحة غير مسار هجرة الطيور العادية على مستوى العالم، مشيرا إلى أن النوعين يمران على جمهورية مصر العربية، من خلال البحر الأحمر الذى يعد ثانى أكبر مسار لهجرة الطيور بصفة عامة علي مستوى العالم.
وصرح بأنه مسئول عن تقييم صيد الطيور على مستوى سطح البحر الأحمر، من خلال التعاون الفنى الذى يجمع بين مصر والجمعية المصرية لحماية الطبيعة بالبلاد.
وأوضح سلامة، لـ"البوابة نيوز"، أن التقييم الذى يعده يتضمن الرد على اتهام مصر بصيد طيور بأعداد ضخمة أثناء هجرتها، لافتا إلى أنه يتم تقييم هذا الأمر، ورصد إعداد وأنواع الطيور التى يتم صيدها أثناء موسم الهجرة.
وأشار إلى أنه يتم حاليا تجميع بيانات لرصد إعداد الطيور التى يتم قتلها، وتوضيح وضع الصيد على الساحل الشمالى لجمهورية مصر العربية، وأنماط الصيد، وتحقيق الاستدامة للصيد.
وأوضح أن التقييم كذلك يتناول أهمية عملية الصيد لدى المواطنين وفائدتها البيئية، ونواحيها الاقتصادية والاجتماعية للمواطنين القاطنين بمنطقة هجرة الطيور، وذلك لتحقيق الاستدامة فى الحفاظ على الطيور المهاجرة وحمايتها وحماية حقوق المواطنين، مؤكدا أنه يتم عمل برامج البيئية لمناطق هجرة الطيور حتى تستمر الهجرة بأمان.
وكشف أن إبرز نقاط التقارير الذى يعده، توضح أن ما تم نشره على ناشونال جوغرافك بعام 2014 مقالات كاذبة، تزعم بأنه يتم اصطياد 140 مليون طائر بموسم هجرة الطيور بالخريف "سبتمبر وأكتوبر"، وخلال الدراسات المبدائية تكشف كذب تلك الدراسات المنشورة. 
وأعلنت وزارة البيئة، عن تنفيذ حملة بعدد من المحميات الطبيعة لإزالة شباك ووسائل الصيد المخالفة لإحكام السيطرة على المناطق الشاطئية ومنع كل وسائل صيد الطيور المهاجرة. 
وأشار المهندس أحمد سلامة رئيس قطاع حماية الطبيعة إلى أن الحملة شملت المناطق الشاطئية الواقعة شمال الطريق الدولي الساحلي بمسطروة بمحمية البرلس، بالإضافة إلى المناطق الساحلية وامتداد بحيرة مريوط شرقًا والسهول الداخلية بمحمية العميد جنوبًا.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟