الإثنين 26 فبراير 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

العالم

نشطاء المناخ غاضبون جراء استقلال الملك تشارلز وسوناك وكاميرون طائرات منفصلة إلى دبي

الملك تشارلز الثالث
الملك تشارلز الثالث
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

يواجه رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك موجة غضب جديدة من نشطاء المناخ بعد أن تبين أن سوناك وملك بريطانيا تشارلز الثالث ووزير الخارجية ديفيد كاميرون سيستقلون طائرات منفصلة لحضور مؤتمر الأطراف لتغير المناخ "كوب 28" في دبي.

وأكد داونينج ستريت أن كلا من الملك وسوناك وكاميرون- أبرز من سيمثل بريطانيا في القمة الحاسمة التي تهدف إلى خفض الانبعاثات العالمية - سيحصل على طائرته الخاصة للتوجه إلى دبي، بحسب صحيفة "إندبندنت" البريطانية. ووفقا للصحيفة، دافع داونينج ستريت عن قرار سفر سوناك وكاميرون بشكل منفصل – إذ تم التأكيد على أن الوزراء والمسؤولين سيسافرون على متن رحلات تجارية بدلا من السفر مع حاشية رئيس الوزراء.

وزعم المتحدث الرسمي باسم رئيس الوزراء البريطاني أنه لا يوجد خطأ في هذا العدد الكبير من الرحلات الجوية لأن الحكومة "ليست مناهضة للطيران" وتدفع إلى إنتاج أنواع جديدة من الوقود المستدام.

غير أن أحزاب المعارضة والناشطين اتهموا سوناك ب"النفاق المناخي"، منتقدين استخدام طائرات منفصلة باعتباره "مثالا سيئا" و"إهدارا لأموال دافعي الضرائب".

وقال فيرا هوبهاوس، المتحدثة باسم حزب الديمقراطيين الليبراليين المعني بالمناخ، إن استخدام طائرات خاصة منفصلة "ليس مجرد إهدار لأموال دافعي الضرائب، بل يرسل كل الإشارات الخاطئة حول التزامات المملكة المتحدة بشأن المناخ".

وأضافت: "يجب أن تلعب المملكة المتحدة دورا رائدا في مؤتمر "كوب 28".. وبدلا من ذلك، تقوم هذه الحكومة بتخفيض أهدافها لصافي صفر في الداخل بينما تقوم برحلات جوية خاصة ملوثة إلى الخارج".