رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

ديفيد ثورو.. ساعات من اليقظة والسهر

الأحد 12/يوليه/2020 - 06:01 ص
ديفيد ثورو
ديفيد ثورو
محمود عبدالله تهامي
طباعة
رفض التعقيدات التي فرضتها حياة التقدم والنهضة الأوروبية، هكذا عُرف الشاعر والفيلسوف الأمريكي ديفيد ثورو بحبِّه للحياة البسيطة، كتَب الشعر والتاريخ والفلسفة، ومالَ تجاه الفلسفة المثالية والطبيعية.
ثورو، الذي تحل ذكرى ميلاده اليوم الأحد، كان يرى أن الشعر دائمًا ما يُقرأ بطريقة خطأ، فهو يرى الشعر دعوة إنسانية للفكر والتأمل، وتنشيطًا دائمًا لملَكات العقل، ومصدر تعب وشقاء للقراء بوجه عام. 
جاء ذلك خلال مقولته التي عبّر فيها عن رأيه في قراءة الشعر حيث قال: "إن الجنس البشري لم يقرأ بعدُ أعمال الشعراء العظام؛ ذلك لأن الشعراء العظام وحدهم يستطيعون قراءتها. إنها مقروءة فحسب كما تقرأ العامة النجوم على نحو تنجيمي في الغالب وليس على نحو فلكي. 
وكان يرى أن معظم البشر تعلموا القراءة لخدمة أغراض معينة، مثلما تعلموا الأرقام من أجل ضبط الحسابات، ولكي لا يتعرضوا للغش والاحتيال في التجارة، لكن القراءة كممارسة فكرية، رفيعة ونبيلة، فإنهم لا يعرفون شيئا عنها، أو يعرفون القليل. 
وأضاف: القراءة بالمعنى السامي ليست تلك التي تهدهدنا كوسيلة ترفيه، وتدع الملكات العقلية تهجع فترة، لكن تلك التي يتعين علينا أن نقف على رءوس الأصابع لقراءتها، ونكرس لها ساعات من اليقظة والسهر".
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلس النواب نهاية هذا العام؟