رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

عمر الشريف.. المسافر

الأربعاء 10/يوليه/2019 - 01:59 م
عمر الشريف
عمر الشريف
مريم الفطاطري
طباعة
تحل اليوم الذكري الرابعة لوفاة النجم المصري العالمي عمر الشريف، والذي توفي الجمعة 10 يوليو 2015 عن عمر يناهز 83 عاما في إحدى مستشفيات حلوان بعد صراع مع المرض، حيث عانى من المرض (الزهايمر) في الفترة الأخيرة.
وقد توفي الفنان العالمي في مصحة مخصصة لرعاية كبار السن في منطقة حلوان، وامتنع "الشريف" في اَخر أيامه عن الطعام والشراب خلال الأيام العشر الأخيرة في حياته ودخل في حالة من الزهد في الحياة.
إستحق الراحل عمر الشريف لقب "الفنان العالمي" عن جدارة، حيث رشح عمر الشريف وفاز بجائزة جولدن جلوب لأحسن ممثل فى دور مساعد عن دوره فى الفيلم البريطانى "لورانس العرب" إخراج دافيد لين (1908-1991) عام 1963. ورشح عن نفس الدور للأوسكار، ولم يفز، ولكنه الممثل المصرى والعربى الوحيد الذى رشح للأوسكار حتى وفاته. ومن المعروف أن ترشيحات الأوسكار بمثابة جائزة أيضًا. ورشح عمر الشريف وفاز بجائزة جولدن جلوب لأحسن ممثل فى دور رئيسى عن دوره فى الفيلم الأمريكى "دكتور زيفاجو" إخراج دافيد لين عام 1966. ورشح وفاز بجائزة سيزار لأحسن ممثل فى دور رئيسى عن دوره فى الفيلم الفرنسى "السيد إبراهيم وزهور القرآن" إخراج فرنسوا ديبرون عام 2004، وهى الجائزة الفرنسية التى تعادل جوائز الأوسكار الأمريكية.
وعن مجموع أفلامه، فاز عمر الشريف بجائزة الأسد الذهبى الشرفى فى مهرجان فينسيا عام 2003، وهو أعرق مهرجانات السينما الدولية فى العالم وفاز بميدالية "سيرجى إيزنشتين الذهبية" للتنوع الثقافى والحوار بين الشعوب التى تمنحها منظمة "يونسكو" فى باريس، وهى المنظمة الثقافية لهيئة الأمم المتحدة، وكان أول الفائزين بها عام 2005. وفى نفس العام فاز بجائزة مدينة فينسيا للصداقة بين الشعوب.
ولد عمر الشريف بإسم (ميشيل ديمتري شلهوب) في الإسكندرية في أسرة ميسورة الحال لأب لبناني يُدعى (جوزيف شلهوب) يعمل بتجارة الأخشاب هاجر من زحلة بلبنان إلي مصر في أوائل القرن العشرين. والدته (كلير سعادة) من أصل لبناني-سوري، تربى (عمر الشريف) على الديانة المسيحية بمذهبها الروماني الكاثوليكي ودخل (كلية فيكتوريا) الإنجليزية بالإسكندرية حيث مارس الرياضة بانتظام ومنها بدأ شغفه بالتمثيل أيضًا. ومنها إلى جامعة القاهرة حيث درس الرياضيات والفيزياء.
وبعد تخرجه من الكلية عمل لمدة 5 سنوات بتجارة الأخشاب مع والده قبل أن يقرر دراسة التمثيل في (الأكاديمية الملكية للفنون الدرامية) بلندن جاءته الفرصة للتمثيل بالفعل حين عرض عليه المخرج (يوسف شاهين) الفرصة لبطولة فيلمه الجديد (صراع في الوادي) عام 1954 أمام (فاتن حمامة) واختير له إسم (عُمر الشريف) الذي عرف به لبقية حياته. نجح الفيلم نجاحًا كبيرًا في شباك التذاكر وبسرعة تصاعدت نجوميته حيث شارك في الفترة من 1954 حتى عام 1962 في أكثر من عشرين فيلمًا سينمائيًا. كان آخرها فيلم المسافر للمخرج المصري أحمد ماهر.
نشأت علاقة حب قوية بينه وبين (فاتن حمامة) وتزوجها عام 1955 بعد أن اعتنق الإسلام في نفس العام. وقاما معًا بالتمثيل في خمسة أفلام كان آخرها هو (نهر الحب). عام 1962 كان ميعاده مع الشهرة العالمية للمرة الأولى حين وقع اختيار المخرج الانجليزي (ديفيد لين) عليه للقيام بدور في فيلمه الجديد (لورانس العرب). 
أصبح الفيلم فور انتاجه أحد أفضل الأعمال السينمائية العالمية ويُعد من أفضل ما أنتجته السينما البريطانية على الإطلاق، توالت بعدها الأعمال السينمائية العالمية وبعدها بثلاث سنوات كان ميعاده مع أحد أشهر أدواره في (الدكتور زيفاجو) من إخراج (ديفيد لين) قرر أن يستقر في أوروبا عام 1965 بشكل نهائي، الأمر الذي أثر على زواجه من (فاتن حمامة) وأدى إلى انفصالهماعام 1966 ثم طلاقهما بشكل نهائي عام 1974، ولم يتزوج ثانية منذ انفصاله عن (فاتن حمامة) وله من زواجه منها ابن واحد هو (طارق) وله حفيدان هما (عمر) و(كريم)، ومن الستينيات حتى بداية التسعينيات ظل مقيمًا خارج مصر ومنشغلًا بأدواره العالمية في السينما الأمريكية والأوروبية التي قدم خلالها أدوارًا كثيرة ومتنوعة بين الحربي والدرامي والكوميدي. حتى استقر بشكل نهائي بمصر ببداية التسعينيات.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟