رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

الأهلي يتسلح بالجمهور لإخماد ثورة "الشبيبة" وخطف تذكرة ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا

السبت 16/مارس/2019 - 06:54 ص
الأهلي
الأهلي
كتب - خالد علي
طباعة
يخوض الفريق الأول لكرة القدم بنادي الأهلي، في السادسة مساء اليوم، السبت، مباراة صعبة وقوية وتاريخية، أمام نادي شبيبة الساورة الجزائري، في الجولة السادسة والأخيرة من دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أفريقيا.
يدخل الأهلي المباراة، في المركز الثاني برصيد 7 نقاط، وبفارق الأهداف عن فيتا كلوب الكونغولي، والذي تنتظره مباراة مصيرية مع سيمبا التنزاني صاحب المركز الرابع والأخير برصيد 6 نقاط فقط، بينما يتصدر فريق شبيبة الساورة الجزائري المجموعة برصيد 8 أهداف، ويسعى إلى تحقيق أي نتيجة إيجابية في المباراة سواء بالتعادل أو الفوز، أما الخسارة فإنها تطيح به خارج البطولة، إلا إذا انتهت مباراة فيتا وسيمبا بالتعادل. 
يدخل المارد الأحمر المباراة بهدف واحد فقط، وهو الفوز لضمان التأهل، أما التعادل أو الخسارة، فإنه يعني وداع الأهلي للبطولة الأفريقية، لذلك كثف الأورجوياني مارتن لاسارتي المدير الفني للفريق الأحمر من جلساته النفسية مع اللاعبين لتهيئتهم لهذه المباراة التاريخية، والفارقة في مشوار الفريق الأحمر ببطولة هذا العام. 
وشهدت التدريبات الماضية وضع الخطة وطريقة اللعب للأهلي، والتي سيخوض بها المباراة، حيث قرر المدير الفني أن يبدأ المباراة بالضغط المبكر لتسجيل هدف مبكر يربك به حسابات الضيوف، الذي سيخوض اللقاء بتحفظ دفاعي كبير مع اللعب على الهجمات المرتدة. 
ومنح مارتن لاسارتي مدافعه سعد الدين سمير تعليمات خاصة في هذه المباراة، حيث طلب منه ضرورة فرض رقابة لصيقة على يحيى شريف مهاجم فريق شبيبة الساورة، والذى يعتبر أفضل لاعبي الفريق الجزائري ومكمن الخطورة الكبيرة للضيوف، وشدد المدير الفني على سعد بالتمركز الصحيح مع اللاعب وتضييق المساحات عليه، لا سيما أنه مميز فى المساحات الواسعة، وكذلك استغلاله لأنصاف الفرص داخل منقطة الجزاء. 
ووضحت معالم تشكيل الفريق الذى سيخوض به المباراة، فمن المنتظر أن يبدأ المارد الأحمر اللقاء بتشكيل مكون من علي لطفي في حراسة المرمى، وأمامه الرباعي سعد الدين سمير وأيمن أشرف في قلب الدفاع، وفي اليمين الشاب المتألق محمد هاني، وفي اليسار الظهير التونسي علي معلول، وفي الوسط الثنائي عمرو السولية وكريم نيدفيد، أمامهما الثلاثي رمضان صبحي وناصر ماهر وحسين الشحات أو جونيور أجايي، ومازالت هناك مفاضلة بين مروان محسن ووليد أزارو لقيادة خط الهجوم. 
ويتسلح الأهلي بجمهوره في هذه المباراة بعدما وافقت قوات الأمن على حضور 15 ألف مشجع لهذه المباراة، ويسعى المارد الأحمر إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور، لا سيما أن اللاعبين يؤدون مع مارتن لاسارتي داخل القاهرة، أفضل من خارجها. 
المدير الفني لم ينس أن يذكر اللاعبين بسلاح الجمهور، ولكنه حذرهم أن يكون سلاحا ذا حدين، فأي نتيجة سلبية في اللقاء سوف تكون العواقب وخيمة والجمهور لن يرحم أحدًا، لذلك طالبهم ببذل المزيد من الجهد والعرق لكي يخرج الجمهور سعيدًا بالتأهل الإفريقي.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟