البوابة نيوز : باحث: أداء «الداخلية» الاحترافي سبب نجاح مداهمات العريش (طباعة)
باحث: أداء «الداخلية» الاحترافي سبب نجاح مداهمات العريش
آخر تحديث: الأربعاء 12/09/2018 08:07 م كتبت- سارة رشاد
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
أثنى محسن عثمان الباحث فى الحركات الإسلامية، على العملية الأمنية التى أعلنتها وزارة الداخلية، منذ أيام، ونجحت فى قتل ١١ إرهابيًّا فى العريش؛ إثر مداهمة محطة وقود مهجورة فى منطقة جسر الوادى دائرة قسم شرطة أول العريش، كان قد اتخذها الإرهابيون وكرًا للتخطيط لعمليات إرهابية، بحسب الجهات الأمنية.
وقال «عثمان»، إن العملية تشير إلى كفاءة عالية تتمتع بها الجهات الأمنية، باتت تمكنها من تنفيذ عمليات استباقية تَحُول دون تنفيذ عمليات إرهابية جديدة، وركز على دور أهالى سيناء فى مساعدة رجال الأمن فى التصدى للعناصر الإرهابية، مشيرًا إلى أن وجود هذا العنصر يسهل على قوات الأمن مهمتهم. كما أثنى على استراتيجية التعتيم التى اتبعتها الداخلية مؤخرًا؛ حيث قال إن قوات الأمن اتبعت أسلوب التعتيم فى تعاملها مع المعلومات المتوافرة لديها بخصوص الوكر الإرهابي، وهى بهذا قد تعلمت بذلك من أخطائها؛ إذ كانت تعلن سابقًا بعض التفاصيل؛ ما كان يساعد الإرهابيين فى عملياتهم.
ولفت إلى توقيت تنفيذ العملية وطريقة التحرك لإتمامها، مشيرًا إلى أنها أمور توضح المستوى العالى من التدريب والقدرة على «تربيط الأمور»، معتبرا أن مثل هذه العمليات التى أسماها بـ«النوعية» تعيد لوزارة الداخلية ثقتها فى قدرتها على تأمين الجبهة الداخلية للبلاد، مشددًا على أن ذلك مهم جدًّا فى تجنيب البلاد عمليات قد تنال من أمنها.
ووفقًا للمعلومات الصادرة عن الوزارة، فإن من بين الإرهابيين المقتولين شخصين هما: محمد إبراهيم جبر شاهين- وجمعة عياد مرشود، فيما ضُبطت ٥ بنادق آلية وكميات كبيرة من الطلقات وبندقية خرطوش، بالإضافة لعبوتين ناسفتين كانتا بحوزة الإرهابيين.