رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

القمص بسطورس: لجنة الأحداث الطائفية تثبت دعائم الوحدة الوطنية

الجمعة 11/يناير/2019 - 08:20 م
القمص بطرس بطرس بسطورس
القمص بطرس بطرس بسطورس
مايكل عادل
طباعة
أشاد القمص بطرس بطرس بسطورس، وكيل مطرانية دمياط، بقرار رئيس الجمهورية بتشكيل لجنة عليا لمواجهة الأحداث الطائفية، قائلًا: نحن نحى الرئيس السيسى على هذا القرار الصائب، ونشعر دائما أنه بمنتهى الجدية، والعمل يحاول أن يثبت دعائم الوحدة الوطنية فى مصر، ليس من خلال الكلام والشعارات، وإنما بالعمل والحق بمثل هذه القرارات. 
وتابع: لا ننسى ملحمة الحب التى قُدمت للعالم كله من خلال بناء كاتدرائية ميلاد السيد المسيح ومسجد «الفتاح العليم» والافتتاح الرائع لهما والصورة المشرقة والمشرفة التى قدمها لوحدتنا الوطنية أمام العالم كله، وبلا شك هذه اللجنة العليا لها الدور المهم جدا فى تدعيم هذه الوحدة، والبعد عن الفتن الطائفية التى تظهر بين الحين والآخر.
الجدير بالذكر ان الجريدة الرسمية نشرت يوم 30 ديسمبر 2018 قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي، رقم "٦٠٢" لسنة ٢٠١٨، بتشكيل اللجنة العليا لمواجهة الأحداث الطائفية، برئاسة مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الأمن ومكافحة الإرهاب، وعضوية ممثل عن كل من: هيئة عمليات القوات المسلحة، والمخابرات الحربية، والمخابرات العامة، وهيئة الرقابة الإدارية، والأمن الوطني.
ويمكن للجنة أن تدعو لحضور اجتماعاتها من تراه من الوزراء أو ممثليهم، وممثلي الجهات المعنية، لدى النظر في الموضوعات ذات الصلة.
وتتولى "اللجنة العليا لمواجهة الأحداث الطائفية" وضع استراتيجية عامة لمنع ومواجهة الأحداث الطائفية، ومتابعة تنفيذها، وآليات التعامل مع تلك الأحداث حال وقوعها، وتعد اللجنة تقريرا دوريا بنتاج أعمالها، وتوصياتها، وآليات تنفيذها، يعرضه رئيسها على رئيس الجمهورية.
"
هل توافق على تقنين أوضاع حالات التعدي على الأراضي الزراعية؟

هل توافق على تقنين أوضاع حالات التعدي على الأراضي الزراعية؟