رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

المدير الفني لفريق لـ"الشواكيش": انتظروا الترسانة بالدوري الموسم المقبل.. أحمد كشري: تدريب "المظاليم" أشغال شاقة.. و"أجيري" يمتلك أسلوبًا هجوميًا أقوى من كوبر

الإثنين 29/أكتوبر/2018 - 05:51 ص
ناهد شحاتة
طباعة
يمثل أحمد عبدالمنعم كشري، مهاجم الأهلي والمنتخب الوطني السابق، والمدير الفني الحالي لفريق الترسانة، حالة خاصة من بين جيل المدربين الشباب الذين بدأوا في شق طريقهم نحو قمة الهرم التدريبي في الكرة المصرية من بوابة دوري المظاليم، وإن كان الأمر يختلف معه بالتواجد داخل قلعة الشواكيش التي دائما ما يكون الطموح الوحيد بهاهو الصعود للدوري الممتاز رغم شراسة المنافسة بالمجموعة الثانية القاهرة والقناة. 
ويسعى أحمد كشري المولود في 8 يناير عام 1973، بحي الدرب الأحمر لكتابة تاريخ جديد له في عالم التدريب مع فريق الترسانة، مثلما سطر لنفسه مسيرة ناجحة كلاعب بدأت في قطاع ناشئ المقاولون العرب في سن الثالثة عشر من عمره، وتم تصعيده للفريق الأول قبل الاستغناء عنه، والإنضمام لفريق الشرقية للدخان، الذي كان بوابة عبوره للعب للنادي الأهلي وعمل مسيرة طيبة إختتمها كلاعب بفريق جولدي.
المدير الفني لفريق
- ما تقييمك لتجربتك الحالية مع الترسانة بعد مرور 8 أسابيع بدوري المظاليم ؟
أعتبرها تجربة جيدة، حيث أن الفريق يتقدم بخطى ثابته نحو خطف تذكرة الصعود للدوري الممتاز في الموسم الماضي، بعد أن وضع اللاعبون أقدامهم علي قمة المجموعة الثانية والقوية بالدوري الممتاز ب، مما يفرض علينا بذل مزيد من الجهد والعرق لتحقيق أكبر عدد ممكن من مرات الفوز لحسم الأمر مبكرا وعدم الإنتظار للأسابيع الأخيرة كما حدث للفريق في الموسم الماضي وخسر الصعود أمام فريق نجوم المستقبل في الجولة الأخيرة.
- إلي أي شيء تعود حالة التألق الفني والبدني للاعبين في المرحلة الحالية؟
أهم شيء في تجربتي مع فريق الترسانة هو وجود جمهور واعي يزحف خلف الفريق بكثافة لحضور المباريات ويدعم فريقه بشكل قوي ويقدر التطور الواضح في الأداء الفني والبدني للاعبين، فضلا عن النتائج الطيبة وإحتلال قمة المجموعة بجانب الدعم الكبير لنا من مجلس الإدارة الذي يساند بقوة من رئيس النادي إلي جميع الأعضاء لوجود حلم واحد فقط يسعي إليه الجميع، وهو العودة من جديد لمنافسات دوري الأضواء والشهرة. 
- هل تخطط لدعم الفريق بلاعبين جدد في انتقالات يناير؟
حتى الآن اللاعبون المتواجدون يؤدون بشكل جيد ولم نتخذ قرارًا حاسمًا بشأن التدعيم نظرا للأداء الكبير والعالي من جميع اللاعبين، الذين يسعون بقوة لتحقيق حلم أبناء قلعة الشواكيش بتحقيق الصعود للدوري الممتاز في الموسم القادم، وهذا لا يمنع من إمكانية دراسة دعم بعض المراكز خلال الانتقالات الشتوية.
- هل تجد موقفا مؤيدا لك من الإدارة لتوفير لاعبين جدد للفريق من خارج النادي؟
بالطبع نعم، حيث أن رئيس النادي هو المشرف العام على فريق كرة القدم، ومتعاون كثيرًا في هذه الأمور ولا يتأخر عن الاستجابة لأي طلب يَصْب في مصلحة الفريق، وبخاصة في مجال الدعم بلاعبين جدد بهدف تحقيق حلم الجميع في النادي بالعودة لمنافسات دوري الأضواء والشهرة.
المدير الفني لفريق
- ما الفرق التي ترشحها لتحقيق الصعود للدوري الممتاز في الموسم المقبل؟
الحديث عن الفريق المرشحة للصعود للدوري الممتاز في هذا التوقيت صعب جدًا، حيث أنه لم يمر على السابقة إلا 8 أسابيع فقط، بالرغم من وجود فرق قوية في الثلاث مجموعات مثل أسوان والمنيا وبني سويف والتعدين في الصعود والترسانة والقناة وسيراميكا كيلوباترا وكوكاكولا في القاهرة والمنصورة ودمنهور وغزل المحلة والبلدية والرجاء وطنطا في بحري وجميعهم سبق لهم المشاركة بالدوري الممتاز. 
- هل يوجد اختلاف بين التدريب في الدوري الممتاز والدرجه الثانية وأيهما أكثر صعوبة ؟ 
التدريب بالدوري الممتاز ب غاية في الصعوبة، فهو يعد أشغال شاقة للمدربين ويحتاج إلي قدرات فنية وخبرات كبيرة جدا، لأن به العديد من المشاكل والمعوقات مثل الملاعب السيئة بجانب عشوائية اللعب من الفرق الصغرى وغياب المعلومات عن أهم اللاعبين ومصدر الخطورة، مما يفرض علي أي مدرب اللعب تحت رحمة المفاجآت والظروف التي يقع فيها بخلاف الدوري الممتاز، فجميع الفرق معلومة لجميع المدربين ومرئيه في القنوات، فنستطيع أن نتابعهم عن قرب ويكون اللقاء منظم وتظهر إمكانيات اللاعبين وقدرات المدربين. 
- كان لك تجربة قصيرة في الموسم الماضي مع بلدية المحلة.. ما أسباب رحيلك عن الفريق؟
السبب أني ذهبت في توقيت غير ملائم بالنسبة لي، في موعد إجراء الانتخابات، فالإدارة التي أجرت التعاقد معي تغيرت فدائمًا في تلك الظروف المدير الفني أو من له علاقة بالمجلس السابق هو الذي يدفع الثمن، ولكن بالنسبة لي كانت تجربة ناجحة، لأني انتقلت بالفريق من ترتيب لترتيب متقدم، لكني فضلت الرحيل لعدة أسباب منها أن طموح وأهداف البلدية كان ضئيل في هذه الفترة، وأن فريق حرس الحدود في ذلك الوقت كان يسير بخطى ثابتة ويفوز بجميع المباريات فكانت المسافات بعيدة فأعتذرت عن تدريب الفريق. 
- ما أهم مشاكل دوري المظاليم؟
دوري المظاليم مازال موطن للعديد من المشكلات التي لم يتحرك أي مسئول للقضاء عليها، نظرا لعدم إذاعة المباريات لتوضيح سوء الملاعب وأماكن نزل الفرق التي دائما ما تكون قريبة من الملاعب وعرضه لهجوم الجماهير وتهديد اللاعبين، وبخاصة في الأماكن داخل المدن الصغيرة، وقد واجهت ذلك مع فريق بلدية المحلة في الموسم الماضية، إضافة إلي مشكلة ملاعب النجيل الصناعي التي إنتشرت بكثرة في المحافظات وتمثل مصدر قلق للمدربين واللاعبين من الإصابات وعدم وجود موارد مالية للصرف علي الإقامة والتدريب والسفر للمباريات. 
- هل اتحاد الكرة يدعم أندية المظاليم بشكلٍ كافٍ؟
إتحاد الكرة بدأ ينظر لفرق دوري المظاليم، ولكن ليس بالشكل الكافي، لأن دوري المظاليم أصبح مصدر كبير لمد أندية الممتاز باللاعبين الموهوبين الذين نجحوا في الوصول إلي تمثيل المنتخبات الوطنية، وهو ما يفرض علي مسؤلي اتحاد الكرة التركيز بقوة علي دوري الدرجة الثانية، وقد علمنا أنه في العام القادم سيوجد دوري المحترفين للدوري الممتاز ب، وتعتبر هذه خطوة إيجابية، لأنه سيكون مرئي للجميع وأتمنى أن توجد إدارة تسويقية لهذا الدوري بشكل كبير لأن هذا سيساهم في فرز لاعبين جيدين للفرق الكبيرة والمنتخبات ونستطيع من خلال ذلك مواجهة الدول الذي تقدمت علينا في كرة القدم. 
المدير الفني لفريق
- هل كنت تتوقع هذا الأداء من لاعبيك أمام الأهلي في الكأس؟
لا..كنت أشعر بالخوف بألا يستطيعوا أن يقدموا أدائهم المعتاد أمام الأهلي، لكن اللاعبين أدت أداءً جيدًا، وأشعر بالرضا، رغم أن اللاعبين أدائهم أفضل من ذلك بكثير، لكن رهبة النادي الأهلي فرقت معي كثيرًا في المباراة والنتيجة، لأن اذا كان اللاعبين لا يخشون مواجهة الأهلي كانت النتيجة تغيرت لأنهم يواجهون "أحسن نادي في مصر "، وكنت قد أوضحت من قبل أن في أسواء الظروف أتمنى اذا خرجت من الكأس أخرج من الأهلي ولا أخرج من فريق أقل، ولكن في النهاية "كسبنا احترام الجميع". 
- هل خبرة لاعبي الأهلي هي التي حسمت اللقاء؟
بالطبع الخبرة فقط لاغير هي التي حسمت اللقاء لصالح الأهلي، لكن هذه المواجهة أفادت اللاعبين كثيرًا واعتطهم الثقه بأنفسهم لتسجيل الأهداف في اَي فريق بعدما استطاعوا أن يسجلوا في النادي الأهلي.
- هل بعد الأداء المبهر من لاعبيك تم استقبال عروض لهم من الدوري الممتاز؟ 
بعد الأداء الجيد أمام الأهلي سنرى أندية تتابع لاعبين من الفريق، ولكن باب الترسانة مغلق، لأننا لدينا هدف وهو الصعود للدوري الممتاز، وإذا رأيت أن هناك لاعب من الفريق قل تركيزه معي ولا يؤدي بالشكل المطلوب منه لرغبته في الرحيل، سأطلب من الإدارة فورًا التخلص منه حتي لا يكون عبئًا على الفريق في هذه المرحلة الحرجة.
- ما تقييمك للمدرب الفرنسي كارتيرون مع الأهلي؟
مدرب متوازن ويعتمد على بساطة الأسلوب في اللعب لتحقيق نتائج إيجابية، وإذا كان يوجد إخفاقات فهذا بسبب أن الأهلي يلعب في بطولات كثيرة بدون فترة راحة بينهم، لكن في اعتقادي أن الرهان الحقيق للمدرب الفرنسي هو الحصول علي كأس بطولة دوري الأبطال الإفريقي، بعد تحقيق الصعود للمباراة النهائية أمام فريق الترجي التونسي القوي.
- ما رأيك في أداء منتخب مصر الفترة الأخيرة؟ 
أسلوبه هجومي مختلف عن المدرب السابق كوبر، وهو ما اتضح من المباريات التي خاضها، لكن هذه ليست المباريات التي نقيم عليها المنتخب أو المدرب، لكن البداية والشكل العام جيد جدا، وحرر محمد صلاح في مواقف كثيرة في الملعب، فحتى الآن هو ناجح، وأتمنى أن يعمل على التوازن بين الدفاع والهجوم لنرى منتخب مصر في مقدمة الدول الافريقية، خاصة في وجود مجموعة كبيرة من المحترفين على مستوى العالم.
- ما رأيك في اختيارات أجييري للاعبي المنتخب في الفترة الحالية؟
يوجد عناصر جديدة، وهذه تعد خطوة جيدة، لكن لابد من وجود توازن بين لاعبين ذو خبرات تستحق التواجد في الفتره القادمة مثل وليد سليمان وأحمد فتحي، فهما من العناصر المؤثرة مع النادي الأهلي والمنتخب، فوجودهم ضروري جدًا في الفترة القادمة، وبين العناصر الجديدة الذي تريد أن تكتسب الخبرات.
- ما الكلمة الأخيرة التي توجهها للاعبي نادي الترسانة؟
اثق فيهم أنا والجهاز الفنى، فهم لاعبين متميزين وقادرين على الصعود للدوري الممتاز، وهذا ظهر في المباريات الكبيرة، واتمني الصعود مع هذه المجموعة من اللاعبين، لأنهم يصلحون للعب في الدوري الممتاز.
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟