رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"الرزنامة" تكشف تزامنا نادرا بأم الدنيا في عناق بين رأس السنة القبطية والهجرية

الأحد 09/سبتمبر/2018 - 07:45 م
الرزنامة المصرية
الرزنامة المصرية
طباعة
الرزنامة المصرية، أو كُتيب معرفةَ الأيام والشهور وطلوع الشمس والقمر على مدار السنة بمصر، وتشير الرزنامة خلال العام الجارى ٢٠١٨ ميلاديا، عن تزامن نادر لرأس السنة القبطية والهجرية، حيث إنه يتم الاحتفال حاليا بمرور ١٤٤٠ عاما هجريا، ومرور ١٧٣٥ عاما قبطيا، وأنه نظرا لقصر العام الهجرى عن نظيره القبطى بحوالى ١١.٢ يوم سنويا، وهو الأمر الذى يخلف كل عام موعد رأس السنة الهجرية سواء ميلاديا الذى يبدأ مطلع يناير، أو قبطيا الذى يتم الاحتفال برأس سنته مطلع توت فى الحادى عشر من سبتمبر من كل عام، فإن تطابق التاريخ الهجرى مع القبطى أو الميلادى أمر نادر الحدوث لوجود «كسور» كساعات فرق بين التقاويم، الأمر الذى يعطى مذاقا خاصا لبداية التقويم الهجرى مع التواريخ الميلادية والقبطية المميزة.
ويذكر أن آخر أقرب التقاء كان عام ١٩٨٦، حيث كان رأس السنة الهجرية اليوم التالى للقبطية أى ١٢ سبتمبر عام ١٩٨٦، أما عن تطابق رأس السنة الميلادية برأس السنة الهجرية، فقد تم تطابق اليوم الأول من يناير من السنة الميلادية مع اليوم الأول من محرم من السنة الهجرية آخر مرة فى عام ١٩١١، حينما جاء ١ يناير مع ١ محرم، وحتى الآن التقى التقويمان فى:
عام 640 ميلادى مع عام 19 هجري
عام 705 ميلادى مع عام 86 هجري
عام 1226 ميلادى مع عام 623 هجري
عام 1748 ميلادى مع عام 1161 هجري
عام 1911 ميلادى مع عام 1329 هجري
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟