رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"عبدالعال" يستقبل رئيس برلمان سريلانكا

الأربعاء 25/يوليه/2018 - 08:46 م
الدكتور علي عبد العال
الدكتور علي عبد العال
محمد العدس _ نشأت ابوالعنين_ طارق سيد
طباعة
استقبل الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب بمكتبه، اليوم الأربعاء، كارو جياسوريا، رئيس برلمان سريلانكا، والوفد رفيع المستوى المرافق له.
حضر اللقاء من الجانب المصري السيد الشريف وكيل أول مجلس النواب، والمستشار أحمد سعد الدين أمين عام مجلس النواب، والنائبة سحر طلعت مصطفى رئيسة لجنة السياحة والنائب نضال السعيد رئيس لجنة الاتـصالات وتكــنولوجيا المعــلومات، والنائبة مرفت موسى، والسيدة النائبة منى منير.
في مستهل اللقاء، رحب عبدالعال، برئيس برلمان سريلانكا، الذى تعد زيارته هى أول زيارة رسمية رفيعة المستوى منذ 11عامًا، مشيرًا إلى العلاقات التاريخية بين البلدين والتى تمتد إلى أكثر من 60 عامًا (1957)، وحتى من قبل هذا التاريخ، منذ أن تم نفى الزعيم المصرى أحمد عرابى إلى سريلانكا عام 1882م، التى عاش بها قرابة العشرين عامًا أنشاء خلالها المدرسة العرابية، إلى جانب اشتراك البلدين فى عضوية العديد من المنظمات والتجمعات الدولية والإقليمية، والتنسيق بينهما فى مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، وهو ما يأتى فى إطار تعزيز العلاقات بين البلدين.
وأكد خلال اللقاء على أهمية التواصل بين برلماني البلدين، وضرورة إعادة إحياء اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادى، منوهًا إلى أن العلاقات الاقتصادية والتبادل التجارى بين البلدين ما يزالان دون المأمول، وأن هناك العديد من الشركات المصرية ترغب فى دخول السوق السريلانكى والاستفادة منه، كما وجه الدعوة لزيادة الاستثمارات السريلانكية فى مصر والعمل على تسهيل وجذب السياحة إلى مصر.
من جانبه توجه رئيس برلمان سريلانكا بالشكر لرئيس المجلس على حفاوة الإستقبال، مؤكدًا على عمق العلاقات بين البلدين، ووقوف سريلانكا بجانب مصر خلال العديد من محطات تاريخها مثل العدوان الثلاثى عام 1956، والاحتلال الإسرائيلى لسيناء فى 1967، ورغبة الجانب السريلانكى فى توطيد هذه العلاقات والعمل على زيادتها خاصة التبادل التجارى بين البلدين، كما عبر عن رغبة سريلانكا فى زيادة أعداد السائحين المصريين إلى سريلانكا، وزيادة عدد الرحلات الجوية بين البلدين، إلى جانب التعاون فى مجال التعليم والبعثات الدراسية.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟