رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

شوط أول سلبي بين الأهلي والأسيوطي في الكأس

الإثنين 30/أبريل/2018 - 08:11 م
لقطة من المباراة
لقطة من المباراة
تصوير: احمد حجازي
طباعة
حسم التعادل السلبي مواجهة الشوط الأول من مباراة فريق الكرة بنادي الأهلي أمام الأسيوطي في اللقاء المقام على ملعب السلام بالدور ربع النهائي من بطولة كأس مصر.
بدأ الأهلي المباراة بتشكيل مكون من محمد الشناوي في حراسة المرمى وأمامه الرباعي محمد هاني ومحمد نحيب وأيمن أشرف وصبري رحيل، وفي الوسط الثنائي حسام عاشور وعمرو السولية، أمامهما الثلاثي إسلام محارب ووليد سليمان وجونيور أجايي، خلف المهاجم الصريح مروان محسن. 
سيطر الأهلي الشوط الأول في بدايته، وحاول اللاعبون تنويع الهجمات بين الجانبين الأيمن والأيسر، ولكنها لم تصل إلى مرحلة الخطورة، حتى جاءت الدقيقة السادسة عشرة، وتوغل صبري رحيل من الجانب الأيسر خلف حمادة طلبة ظهير أيمن الأسيوطي وأرسل عرضية متقنة على القدم اليسرى لإسلام محارب، وسدد الكرة مباشرة مرت بجوار القائم الأيمن للحارس أحمد دعدور.
في المقابل اعتمد الأسيوطي على إرسال الكرات الطولية لا سيما وأن لاعبي الأهلي ضغطوا بكل قوة في منتصف ملعب الضيوف.
اضطر الأهلي إلى إجراء التغيير الأول بعد مرور ٣٠ دقيقة، وذلك بسبب إصابة جونيور أجايي في العضلة الخلفية، ليشارك بدلا منه صلاح محسن، الذي لعب في نفس مركزه كجناح أيسر. 
عاد الأهلي لتشكيل خطورة على مرمى الأسيوطي في الدقيقة ٣٧، بعدما أرسل وليد سليمان كرة عرضية من ركلة حرة مباشرة، قابلها إسلام محارب بقدمه، ولكنها صعيفة في يد دعدور، وبعدها بدقيقتين عرضية أخرى من وليد سليمان من ركلة ركنية، سددها صلاح محسن برأسه مرت بجوار القائم الأيمن للأسيوطي بقليل. 
قبل نهاية الشوط الأول بدقائق قليلة، انفرد صلاح محسن بمرمى الأسيوطي ولكنه قرر مراوغة الخارس دعدور ثم سدد كرة قوية في المرمى، يشتتها دفاع الأسيوطي ثم تصطدم بيد أحد اللاعبين ويعترض الحهاز الفني للأهلي ويطالب باحتساب ركلة جزاء ولكن الحكم تغاضى عنها لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟