رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

أردوغان يحاصر الصحفيين.. السجن مدى الحياة عقوبة معارضة الرئيس التركي.. والتهمة "محاولة انقلاب".. وتقارير عالمية: ليس جديدًا على "الديكتاتور العثماني"

الجمعة 16/فبراير/2018 - 10:47 م
أردوغان
أردوغان
عمر رأفت
طباعة
أصبحت حقوق الصحفيين في تركيا في مهب الريح بسبب القرارات التي يتخذها الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، خاصة بعد فشل الانقلاب الذي وقع منذ عامين.
وأستهدف أردوغان بعد فشل هذا الانقلاب الصحفيين وضباط الجيش والشرطة، ووجه إليهم اتهامات بمحاولة الانقلاب عليه.
وذكرت وسائل الإعلام التركية، أن محكمة في اسطنبول حكمت على ستة صحفيين اتراك متهمين بالتورط في محاولة الانقلاب ضد أردوغان.
وحسبما أبرزت قناة فرانس 24 الفرنسية تقارير وسائل الإعلام التركية، فإنه من بين الذين حكم عليهم يوم الجمعة أحمد التان، رئيس التحرير السابق لصحيفة طرف، وشقيقه، وأستاذ الاقتصاد والصحفي محمد التان، والصحفي البارز نازلي اليكاك.
وقد اتهم الإخوان ألتان بإعطاء رسائل مشفرة في برنامج حواري تلفزيوني قبل يوم واحد من الانقلاب العسكري ضد الرئيس الرئيس التركي.
وكانت المحكمة العليا في تركيا أصدرت أمرا بالإفراج عن محمد التان في يناير الماضي، لكن تم رفض الحكم من قبل السلطات التركية بعد ذلك.
كما حكم على ثلاثة متهمين آخرين بالسجن مدى الحياة لمحاولتهم إلغاء الدستور والاإطاحة بالحكومة، وفقا لما ذكره تليفزيون تى تى هابر.
واتهم أردوغان الصحفيين بأن لهم صلات مع رجل الدين فتح الله جولن الذى تتهمه تركيا بالانقلاب الفاشل.
وفى وقت سابق من يوم الجمعة الماضي، قبلت محكمة تركية قرار الإفراج عن الصحفى الذي يدعى دينى يوسل، وهو الصحفي الألمانى التركى، بعد أن كان قد حكم عليه بالسجن لمدة 18 عاما.
وفي نفس السياق، قالت لجنة حماية الصحفيين حول العالم إن تركيا تحتل المرتبة الأولى في معاملة الصحفيين في العالم.
وأضافت أن تركيا تحتل الترتيب الثاني بعد الصين حيث تحتجز الصين 73 صحفيًا.
ويعتبر قرار المحكمة الذي يدين الصحفيين في تركيا يهدد بشكل خطير الصحافة وحرية التعبير والإعلام في تركيا.
وقال ديفيد كاي، المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بحرية الرأي والتعبير، أن تركيا لها سوابق في توجيه تهم للصحفيين بدون تهم واضحة لهم وبدون أدلة.
وكانت اللجنة الدولية لحماية الصحفيين أعلنت في العام الماضي، أن عدد الصحفيين المعتقلين حول العالم بلغ 262 صحفيًا، وكان لتركيا النصيب الأكبر من عدد الصحفيين المعتقلين.
وقال التقرير الصادر عن اللجنة ونشرته صحيفة "زمان" التركية المعارضة، إن تركيا والصين تصدرتا قائمة أكثر الدول المعتقلة للصحفيين هذا العام.
وكشف التقرير، أنه على الرغم من احتلالها الصدارة إلا أن أعداد الصحفيين المعتقلين فى تركيا تراجع هذا العام بواقع 8 صحفيين ليصل إلى 73 صحفيًا معتقلًا.
"
هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟

هل تؤيد مقترح تعديل عقوبة تعاطي الحشيش؟