رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

جمعة شهداء الروضة.. الفلسطينيون: كلنا مصريون

السبت 25/نوفمبر/2017 - 03:01 ص
حادث  مسجد الروضة
حادث مسجد الروضة
كتب- أحمد سعد
طباعة
أدان العديد من قادة الفصائل الفلسطينية، وعلى رأسهم رئيس السلطة محمود عباس «أبومازن»، الحادث الإرهابي الذي استهدف مسجد الروضة في شمال سيناء أمس، وأدى إلى استشهاد وإصابة عدد كبير من المصلين، وأشاروا إلى أن زمان ومكان الحادث يدلان على أن منفذيه لا يرغبون في التقارب الذى رسخته مصر مع الفصائل الفلسطينية، وبين الفصائل وبعضها، مؤكدين أنهم لن يتوانوا عن مساعدة مصر في اجتثاث الإرهاب من المنطقة.
فمن جانبه، أدان الرئيس الفلسطيني، محمود عباس «أبومازن»، أمس الجمعة، باسمه، وباسم دولة فلسطين وشعبها، التفجير الإرهابي الذي استهدف مسجدًا في قرية الروضة، القريبة من مدينة العريش في محافظة شمال سيناء، وأسفر عن استشهاد وإصابة العشرات من الأبرياء.
وقالت الرئاسة الفلسطينية، في بيان لها: «إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس يستنكر بأشد العبارات هذه الجرائم الإرهابية، ويؤكد وقوف شعبنا وقيادته إلى جانب الشقيقة الكبرى مصر وقيادتها برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي في حربهم ضد الإرهاب وضد كل من يحاول المس بالأمن القومي المصري».
فيما أدان سفير دولة فلسطين ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية السفير دياب اللوح، أمس، التفجير الإرهابي.
وأكد السفير دياب اللوح أن تفجير مسجد يعج بالمصلين في أثناء تأدية صلاة الجمعة يؤكد أن هؤلاء الإرهابيين لا يمتّون للدين بصلة، وإنما يتخذونه ذريعة لتحقيق أهدافهم المسمومة بمحاولة زعزعة استقرار مصر.
كما قرر السفير، بالتشاور مع إقليم حركة فتح بالقاهرة ومؤسسة الشهيد ياسر عرفات، إلغاء الحفل الذي كان من المقرر إقامته مساء اليوم في الذكرى الثالثة عشرة لاستشهاد الزعيم ياسر عرفات في قاعة مؤتمرات الأزهر الشريف.
كما استنكرت حركة حماس التفجير «الإجرامي»، الذي استهدف المصلين في مسجد الروضة بمنطقة بئر العبد في سيناء، الذي أودى بحياة العشرات من المصلين.
وقالت، في بيان عاجل لها: «ندين التفجير الإرهابي الذي استهدف المصلّين في مسجد الروضة بسيناء، ونؤكد أنه عمل إجرامي لا يمتّ للإنسانية بصلة».
وقال الناطق باسم وزارة الداخلية الفلسطينية إياد البزم: «نترحم على أرواح الأبرياء الذين قضوا في التفجير الإرهابي الذي استهدف المصلّين في مسجد الروضة بسيناء، ونحن ندين هذا العمل الإجرامي الذي لا يمتّ للإنسانية بصلة والخارج عن كل القيم الدينية، والذي يهدف لزيادة المعاناة وإشاعة الفوضى في المنطقة».
وأدانت حركة المجاهدين الهجوم على مسجد الروضة في منطقة العريش الذي أودى بحياة عدد كبير من المصلين المدنيين وإصابة العديد منهم.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟