رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

ياسمين رئيس لـ"البوابة نيوز": أسبق جيلي وأركب حصان بجناحين.. وحصدت جوائز عديدة.. فيلم أم كلثوم "عالمي".. ومخرجته الإيرانية سعت للتعاقد معي

الإثنين 16/أكتوبر/2017 - 02:03 ص
ياسمين رئيس
ياسمين رئيس
حوار - علاء عادل
طباعة
فنانة من نوع خاص، استطاعت أن تقدم نفسها للجمهور من خلال عدد من الأعمال الفنية المتميزة، مما جعلها من نجوم الصف الأول، هى الفنانة «ياسمين رئيس» التى تستعد لاستئناف تصوير دورها فى مسلسلها الجديد «أنا شهيرة وأنا الخائن»، المأخوذ عن رواية للكاتبة «نور عبدالمجيد»، والتى تحمل نفس الاسم، والذى من المقرر أن يتكون من جزءين، كل واحد منهما 30 حلقة يقدم القصة نفسها من وجهة نظر مختلفة عن الأخرى. وكانت ياسمين توقفت عن التصوير لسفرها إلى لندن للمشاركة فى الدورة الـ 61 من مهرجان لندن السينمائى بفيلمى «الشيخ جاكسون» و«البحث عن أم كلثوم». وعن تقديمها أول بطولة درامية، وأسباب اختيارها لأم كلثوم، وتجربة غنائها فى الشيخ جاكسون، وظهورها بشكل مختلف مع زوجها المخرج هادى الباجورى تحدثت ياسمين رئيس فى حوار مثير لـ«البوابة»:

■ ما سر اختيارك لفيلم «البحث عن أم كلثوم»؟
- عندما يعرض عليك عمل مع مخرجة أجنبية، وتصوير الفيلم سيكون بالكامل خارج مصر وتتعامل هناك مع شخصيات مختلفة عن التى تتعامل معها كان يجب أن أوافق، فأنا تحمست للتجربة بمجرد عرضها عليّ، ولم أفكر فى أى شىء آخر، غير أنى سوف أقدم أمرًا مختلفًا عنى.
■ أم كلثوم شخصية مرهِقة كيف قمتِ بالاستعداد لها؟
- أنا لم أقدم شخصية أم كلثوم من قبل، ولكن «شيرين نشاط» مخرجة إيرانية مقيمة فى الولايات المتحدة، كانت تعمل فنانة تشكيلية ومعروفة خارج مصر بأعمالها، والجميع كان ينتظرها، وحين عرض الفيلم فى مهرجانات سابقة كانت صالة العرض ممتلئة، بجانب أنها سبق أن حصلت على جائزة من مهرجان فينسيا، فقبل دخولها العمل كانت لديها مادة بحثية كبيرة استعدت لها على مدار ٧ سنوات، وأنا حاولت القراءة على قدر المستطاع عن أم كلثوم، ولكنى سمعت أكثر للمخرجة واستفدت جدا من خبراتها.
■ كيف تمت مشاركتك فى هذا العمل؟
- عن طريق السيناريست أحمد عامر، فهو أوضح لى تفاصيل المشروع، وأنه من إخراج شيرين نشاط، والتى سمعت عنى من قبل، وحاولت الوصول إلىّ من خلال أحمد عامر، الذى عرض عليها مجموعة من مشاهدى فى فيلمه الذى سبق أن قدمته معه، وأيضًا من فيلم «فتاة المصنع» للمخرج محمد خان، حتى تحمست للغاية، وتواصلت معى، كما حدثتنى مدربة التمثيل مروة جبريل، التى أخبرتنى برغبتهم فى خضوعى لاختبارات التمثيل، وبالفعل قمت بها، إلى أن أرسلوا لى السيناريو، وبدأنا التحضيرات ثم التنفيذ.
■ ألم تخشى عدم وجود تشابه فى ملامحك مع أم كلثوم؟
- الفيلم لا تدور أحداثه عن أم كلثوم نفسها، بل عن قصة مخرجة تبحث عن ممثلة لتقوم بدور «أم كلثوم» فى عمل تستعد له، فتستعين بـ «غادة» الشخصية التى أقوم بتجسيدها لتقوم بدور أم كلثوم.
■ لكنك تظهرين فى الإعلان الترويجى للفيلم نفس شكل أم كلثوم؟
- فى الفيلم نمر بأكثر من مرحلة، لذلك حاولت زيادة وزنى، لكنها لم تكن كافية للوصول إلى حجم كوكب الشرق فى مرحلة الأربعينيات، لذا استعنت ببدلة ضخمة، مع تركيب وجه على وجهى، يفيد بزيادة حجم الوجه، إذ كنت أجلس لمدة ٧ ساعات لوضع المكياج الخاص بها، مع ١٢ ساعة تصوير، وإزالة المكياج فى ٥ ساعات. 
■ لماذا لم تقومى بالغناء فى «أم كلثوم» مثلما فعلت فى «الشيخ جاكسون»؟
- مخرجة العمل كانت تبحث عن ممثلة لتقديم الدور، لذلك ففكرة الغناء لم تكن مطروحة، أما فى «الشيخ جاكسون» عندما عرض علىّ الدور، طلبت من عمرو سلامة الغناء بصوتى، وقلت له إنى سأتدرب على ذلك خاصة أنى عندما كنت صغيرة كان نفسى فى الغناء، لذلك عندما جاءت الفرصة لكى أغنى قمت بذلك. 
■ بعيدًا عن السينما لماذا اخترتِ رواية «أنا شهيرة وأنا الخائن» لتكون أول أعمالك الدرامية؟
- الموضوع لم يكن مرتبًا له، حيث أرسلت لى الشركة المنتجة الرواية لقراءتها، وأعجبت بها كثيرا، وعندما تحدثت مع منتج العمل لتقديمها كفيلم فاجأنى بأنه يريد تقديمها كمسلسل، لأنه قام بشراء حق الرواية، وتقديمها فى فيلم سوف يكون صعبًا، لذلك تم تحويلها إلى مسلسل لارتباطى بقصة الرواية والبطلة، بجانب أن التوقيت الذى عرضت عليّ فيه كان مناسبًا لي، ولا يوجد لدى ارتباط بأى أعمال أخري.
■ هل جاءت هذه الخطوة متأخرة عن جيلك من النجمات؟
- أنا لست متخلفة عن زملاتي، بل قدمت أمورا كثيرة كنت أتمنى تقديمها، فأنا بدأت التمثيل فى عام ٢٠١٠، وحصلت فى ٢٠١٣ على جوائز عديدة كأفضل ممثلة، وبعدها بـ ٣ سنوات تعاقدت على تصوير فيلم عالمى من بطولتي، وعلى المستوى الشخصى كونت أسرة ولدى ابن، لذلك أنجزت أمورا كثيرة كنت أحلم بها، وأرى نفسى راكبة حصانًا بجناحين أسير به فى مشوارى الفني.
■ قدمت رواية «هيبتا» فى فيلم.. والآن رواية «أنا شهيرة وأنا الخائن» كيف يمكن أن يؤثر نجاح الفيلم على هذا العمل؟
- لا توجد مقارنة بين رواية هيبتا و«أنا شهيرة وأنا الخائن»، لأن الدراما مختلفة عن السينما فى التناول، بجانب أن الدراما تدخل البيوت بدون استئذان، على عكس السينما التى يذهب إليها الجمهور ويدفع ثمن تذكرة لمشاهدة الفيلم. 
■ هل من الممكن أن نرى ياسمين رئيس بطلة لعمل فى رمضان؟ 
- لا أعرف إذا كنت سوف أكون بطلة لأعمال رمضان أم لا، لأننى أختار أعمالى حسب جودتها والتوقيت الذى تعرض فيه عليّ، وليس معنى ذلك أن ما يعرض عليّ الآن سيئ، لأن هذه جملة لا يجوز قولها، لكن الأمر يتوقف كما قلت من قبل على التوقيت، الذى يجب أن يخدم على العمل الذى نقوم به، وهذا الأمر يشبه علاقات الإنسان بمن حوله. فاختياراتك الآن مختلفة عما سبق.
■ يتساءل الجميع عن سبب ظهورك بشكل مختلف دائمًا مع المخرج هادى الباجورى وتحقيقك للنجاح معه؟
- بالتأكيد أظهر مختلفة مع هادى الباجوري، لأنه يوجد بيننا كيمياء بحكم التقارب من بعضنا البعض، لأننا متزوجان منذ فترة، فيعرف أين الأماكن التى يمكن أن ألمع فيها على عكس غيره، رغم أننى قدمت أعمالًا ناجحة جدًا مع المخرج عمرو سلامة ومحمد خان من قبل.
■ إذا وضعت فى اختيار بين الدراما والسينما.. أيهما تختارين؟
- إذا وضعت فى الاختيار، فالسينما الأقرب لي، وأنا لا أحدد فى مشوارى أنى سأقدم هذا العام سينما أو دراما تليفزيونية، لكن طالما كنت مقتنعة وسعيدة بالعمل، وأراه قويًا ومختلفًا مثل مسلسل «أنا شهيرة.. وأنا الخائن»، فلا أرفضه إطلاقًا، وسوف أحرص على تقديمه.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟