رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

البرلمان يعلن الحرب على الإرهاب.. بيومي: كلنا جنود لحماية الوطن..أبو المجد: مصر قبلت التحدي ونظام قطر فقد شرعيته..عباس: رجال الجيش والشرطة يضحون بأرواحهم الطاهرة... يحيى: لن نتراجع عن المواجهة

السبت 08/يوليه/2017 - 12:53 ص
مجلس النواب- صورة
مجلس النواب- صورة أرشيفية
كتب أحمد سليمان
طباعة
استنكر عدد من اعضاء مجلس النواب الحادث الإرهابي الذي وقع اليوم الجمعة، بقرية "البرث" جنوب رفح بمحافظة شمال سيناء، والتى راح ضحيتها حوالى 30 من رجال القوات المسلحة بين مصاب وشهيد، وقال النواب إن قطر تسعى إلى محاسبة النظام المصري، على ما قام به ضدها، وفضحها أمام العالم أجمع.
من جانبه قال اللواء أسامة أبو المجد، عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن الحرب ممتدة وليست نمطية تجاه عدو معروف، مشيرًا إلى أن هذه الحرب تعتمد فى الأساس على المعلومات، وكيفية الدعم اللوجيستى، خاصة أن هناك دعما من أجهزة مخابراتية ودول كبرى.
وأكد أبو المجد لـ"بوابة البرلمان"، أن هذه العملية لن تكون الأخيرة، لافتًا إلى أنه كلما حققنا نجاحًا ستكون هناك حرب وخسائر، واتهمً قطر والدول الداعمة لها تركيا وإيران، بالوقوف وراء هذه العملية، نتيجة لنجاح مصر في قيادة دول المقاطعة لقطر،
واشار الى أن هذا الحادث جاء كنوع من رد الفعل، والردع المعنوى الذى تنتهجه هذه الدول، مشددًا على أن الجيش والشعب المصرى يقبل التحدى، ولن يصمت تجاه ما يحدث، مضيفًا "هذه ضريبة حماية وحفظ الوطن".
ولفت عضو لجنة الدفاع والأمن القومى، إلى أن النظام القطرى فقد شرعيته، ويبحث عن مخرج للحصار الذى يتم فرضه عليه، منوهًا إلى أنه يسعى لمعاقبة مصر، وهو أقل من ذلك بكثير، وتوقع قيامه بأى شىء من أجل الحفاظ على مصالحه.
فيما قال النائب جمال عباس، عضو لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، إن مصر هي الدولة الوحيدة على مستوي العالم التي استطاعت الصمود في مواجهة الإرهاب ولن ينال منها يومًا ما، مؤكدًا أن رجال الجيش والشرطة يتصدون لكافة المُخططات التي تستهدف إراقة دماء المصريين ويضحون بأنفسهم وأرواحهم الطاهرة للحفاظ على الوطن.
وأضاف عباس، أن العمليات الإرهابية لن ولم تتمكن من تحقيق أهدافها الخبيثة بالنيل من مصر، مؤكدًا أن جميع مؤسسات الدولة التشريعية والتنفيذية لن تدخر جهدًا فى سبيل القضاء على تلك التنظيمات الأرهابية.
وقالت النائبة أنيسة عصام حسونة: إن مصر تخوض معركة شرسة ضد الإرهاب، وأن هذه الحوادث تزيد من قوة جميع مؤسسات الدولة المصرية ومن قواتنا المسلحة الباسلة والشرطة الوطنية، إصرارا وعزما على حسم المعركة ضد الإرهاب والإرهابيين، وتطهير أرض الوطن من هؤلاء القتلة المجرمين.
وأشادت حسونة ببسالة وشجاعة رجال وأبطال القوات المسلحة في التصدي للجماعات الإرهابية الظلامية التي تسعى لنشر الخراب والدمار في كل مكان، مؤكدة أن أبطال القوات المسلحة يروون بدمائهم الزكية تراب وطنهم الغالي ويقدمون أرواحهم بطيب خاطر دفاعا عن تراب مصرنا الغالية.
وأضافت أن مجلس النواب قطع شوطا طويلا في إصدار تشريعات تقضي على الإرهاب، وسيستكمل مسيرته التشريعية في دور الانعقاد القادم، ولن يألو جهدا في محاربة قوى الظلام المعادية للإنسانية.
وشددت على أن الشعب المصري يقف جميعه صفا واحدا بجانب جيشه الباسل لتطهير الأراضي المصرية من هؤلاء المجرمين القتلة الذين لا يعرفون حرمة ولا دينا.
في سياق متصل قال النائب مجدي بيومي، عضو مجلس النواب، أن مصر تخوض حربا شرسة ضد الإرهاب، الذي يريد النيل من استقرار هذا الوطن، مشيرا إلى أن هذه العمليات الإرهابية النوعية تزيدنا إصرارا وعزيمة، على دحر الإرهاب والإرهابيين.
وأضاف بيومي، أن تضحيات رجال القوات المسلحة والشرطة لإنقاذ الوطن سيخلدها التاريخ ولن يناساها الشعب المصري
ووجه رسالة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي قائلا: «الحمل ثقيل أعانك الله عليه، وكلنا جنود لحماية الوطن، افرم يا ريس ولا تأخذك رحمة بالإرهاب، يا ريس إحنا عايزين حق الشهداء». 
وقال النائب محمود يحيى، عضو لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب، أن العمليات الإرهابية لن تزيدنا إلا إصرارًا على المواجهة، مهما كانت التكلفة، موضحًا أن الحرب لا بد فيها من الخسائر، لكن هذه الخسائر تزيدنا إصرارًا على تطهير الأرض من كل الإرهابيين والجماعات التكفيرية.
وتابع، أن هذه العملية تأتي ردًّا على ما تقوم به مصر تجاه قطر وتركيا وإيران، مشددًا على أن مصر لن تتراجع عن مطالبتها بتخلّي قطر عن دعم الجماعات الإرهابية.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟