رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

هاني سرحان: أدخلنا علاقات جديدة على "الأب الروحي"

الجمعة 20/يناير/2017 - 07:48 م
السيناريست هاني سرحان
السيناريست هاني سرحان
علاء عادل
طباعة

يواصل السيناريست هانى سرحان كتابة حلقات الجزء الثانى من مسلسل "الأب الروحي" الذى يتم عرض الجزء الأول منه حاليا حصريا على شبكة قنوات  "Dmc"، وبطولة محمود حميدة وسوسن بدر وعايدة رياض وأحمد فلوكس وأحمد عبدالعزيز وأحمد راتب وعزت أبو عوف وعدد كبير من النجوم الشباب وإخراج بيتر ميمي.

تدور أحداثه حول فكرة العائلات الكبيرة بشكل ملحمى من خلال أب لأسرة كبيرة مكونة من 4 أبناء، وزوجة ويدخل فى الكثير من العداوات مع عصابات السلاح والمهربين وبعد موته تبدأ الصراعات بين أبنائه على الميراث ومواجهة العائلات المعادية لوالدهم بسبب تجارة السلاح.

يقول هانى سرحان: الحمد لله جاءت ردود الأفعال حول العمل حتى الآن إيجابية ومفرحة بشكل كبير، وأتمنى استمرار العمل بهذا الشكل، لأننا منذ أن قررنا تقديم المسلسل أردنا أن تكون أحداثه قوية ومثيرة منذ المشهد الأول، وأن نبتعد عن شكل الدراما الطويلة الممل الذى تدور أحداثه حول مشاكل الحب والغيرة خلال الـ 60 حلقة، هذا ما سوف يجده المشاهد حتى نهاية الجزء الأول، وكذلك أراعى ذلك فى أثناء كتابتى للجزء الثاني، وليس معنى هذا أنه لا يوجد علاقات داخل الأحداث، بل يوجد علاقات جديدة داخل العمل.

وأضاف: العمل مكون من 300 حلقة، مقسمة على 5 أجزاء كل جزء 60 حلقة، ربما يرى البعض أننا نتناول حياة رجال الأعمال وهذا غير صحيح، فسوف تظهر خلال الحلقات شخصيات من الصعيد وأسوان والحارة الشعبية المصرية، ووجود كل ذلك لم يأت صدفة بل حاولنا مراعاة ذلك منذ كتابة الحلقات الأولى للعمل.

وبسؤاله عن اقتباس العمل من فيلم أجنبى يحمل نفس الاسم قال: أخذنا من "الأب الروحي" روحه فقط، وأدخلنا عليها حكايات ومشكلات مصرية، ومن يتابع العمل سوف يجد أحداثا مغايرة تمامًا، فنحن لا يوجد لدينا مافيا، ولا حرب عصابات بهذا الشكل، لكن يوجد لدينا كبير العائلة الذى يحترمه الجميع وينفذ كلامه.

وعن الصعوبات التى واجهها أثناء كتابته للعمل قال: الصعوبة كانت فى أنه لا يوجد داخل مصر فكرة الأب الروحي، أو أنها توجد لدينا تحت مسميات أخرى، لذا حاولت تقريب المفهوم العام لها.

وبسؤاله عن كثرة أماكن التصوير وديكورات العمل قال: الشركة المنتجة لم تبخل فى الحقيقة عن العمل فى أى شيء، وكان يتم توفير كل ما أكتبه، ولم يحذف لى أى مكان من أماكن التصوير، والتى تعتبر أهم العقبات أمام أى مؤلف عند التعامل مع شركات الإنتاج، وهذا ما لم أجده مع شركة فنون مصر.

وعن المشاهد الخاصة بالفنان أحمد راتب قال: انتهى الفنان أحمد راتب قبل رحيله من أغلبية مشاهده، وما تبقى مشاهد قليلة جدا، والحمد لله تغلبنا على هذا الأمر، فهذا الرجل قبل رحيله ضرب لنا أعظم مثل فى حب العمل والتفانى فيه، فنحن كنا نصور فى أثناء مرضه، وعلى الرغم من ذلك كان يخرج من المستشفى ويأتى إلى التصوير، لينهى مشاهده، فى الوقت الذى يعتذر فيه شباب عن التصوير لإصابتهم بنزلة برد، فهو قيمه وقامة لن تعوض.

وبسؤاله عن المخرج بيتر ميمى وحبه للعمل معه قال: بيتر ميمى من أجمل الشخصيات التى يمكنك معرفتها فى الواقع، ومن أمهر المخرجين على مستوى العمل، فكان سببا من أسباب نجاح هذا المسلسل هو، وأتمنى العمل معه فى أعمال أخرى، مشيرا إلى أنه يتعاون معه فى عمل جديد يتناول السيرة الهلالية. وقال: أواصل جلسات تحضيرية للعمل الجديد المكون من 13 حلقة، وسيكون من السيرة الهلالية، وسوف يتم عرضه خارج الموسم الرمضاني، لأننا سوف نأخذ وقتا طويلا فى التحضير له بسبب أعمال الجرافيك التى تحتاج إلى وقت لتنفيذها لتخرج فى أفضل شكل للمشاهد.

"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟