البوابة نيوز
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

كهرباء ومياه دبي أول مؤسسة خدماتية في العالم تطلق أقمارًا اصطناعية نانوية

لحظة الاطلاق
لحظة الاطلاق

أطلقت هيئة كهرباء ومياه دبي القمر الاصطناعي النانوي "ديوا – سات 1" بالتعاون مع "نانو أفيونيكس" (NanoAvionics)، لتصبح بذلك أول مؤسسة خدماتية على مستوى العالم تستخدم الأقمار الاصطناعية النانوية لتحسين عمليات وصيانة وتخطيط شبكات الكهرباء والمياه.

وقال بيان اليوم: قد تم إطلاق "ديوا – سات 1" على متن صاروخ "فالكون 9" التابع لشركة "سبيس إكس" من مجمع كيب كانافيرال للإطلاق الفضائي (SLC-40) في ولاية فلوريدا الأمريكية، وذلك بحضور معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، وعدد من مسؤولي الهيئة وشركة "نانو أفيونيكس".

وقال سعيد الطاير: "أتقدم بأسمى آيات الشكر والعرفان إلى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على دعمه غير المحدود للهيئة ومبادراتها ومشاريعها المبتكرة، ومنها برنامج هيئة كهرباء ومياه دبي للفضاء (سبيس دي) الذي أطلقه سموه في يناير 2021، ويدعم الاستراتيجية الوطنية للفضاء 2030 والتي تسهم في تحقيق رؤية دولة الإمارات في مجال صناعة الفضاء بمختلف علومه وتقنياته وتطبيقاته وخدماته. واليوم، نجحت الهيئة، بالتعاون مع "نانو أفيونيكس"، في إطلاق أول قمر اصطناعي نانوي من طراز (3U) ضمن برنامج "سبيس دي. ويهدف برنامج "سبيس دي" إلى تحسين عمليات وصيانة وتخطيط شبكات الهيئة بالاعتماد على الأقمار الاصطناعية النانوية وتقنيات إنترنت الأشياء والاستشعار من بُعد، إضافة إلى تأهيل كادر إماراتي متخصص في مجال استخدام تقنيات الفضاء في شبكات الكهرباء والمياه، وتأكيد ريادة دبي في الاستفادة من تقنيات الثورة الصناعية الرابعة بما في ذلك انترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والبلوك تشين في تبادل المعلومات عبر الاتصالات الفضائية وتقنيات مراقبة الأرض". 

وأكد الطاير أن القمر الاصطناعي النانوي تم تصميمه وتطويره في مركز البحوث والتطوير التابع لهيئة كهرباء ومياه دبي في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، منوهاً إلى أن الهيئة ستطلق قمراً نانوياً آخر من طراز (6U) خلال العام الجاري بهدف تعزيز مرونتها وقدرتها في مراقبة وإدارة وصيانة شبكات الكهرباء والمياه لضمان توفير خدمات الكهرباء والمياه وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والكفاءة، وخفض التكاليف وتحسين استثمار أصول الهيئة، إضافة إلى نقل المعارف والخبرات وتدريب الكوادر المواطنة في الهيئة. 

وأوضح أن "ديوا – سات 1" يستخدم تقنية الاتصال "LoRa IoT" وهي نوع من البروتوكول اللاسلكي الجديد المصمم للاتصالات طويلة المدى ومنخفضة الطاقة، لتوسيع تغطية شبكة الاتصالات الأرضية الحالية، مشيراً إلى أن استخدام اتصال شبكة الأقمار الاصطناعية وإنترنت الأشياء وتطبيق الذكاء الاصطناعي سيسهم في تحسين كفاءة وفعالية عمليات الهيئة ويدعم رقمنة شبكة الطاقة وشبكات نقل وتوزيع المياه، إضافة إلى دمج بيانات إنترنت الأشياء؛ باستخدام شبكة الحوسبة السحابية الخاصة بالهيئة.

وأشار المهندس وليد بن سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز في هيئة كهرباء ومياه دبي، إلى أن برنامج هيئة كهرباء ومياه دبي للفضاء "سبيس دي" يتضمن إطلاق أقمار اصطناعية نانوية يتم تطويرها بأيادٍ إماراتية في مركز البحوث والتطوير التابع للهيئة في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية. 

وأضاف سلمان أن النظام يشتمل على محطة الأقمار الاصطناعية الأرضية في المجمع ومحطات إرسال أرضية تستخدم تقنيات انترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي من خلال مستشعرات موزعة على مواقع مختلفة من الشبكة بما يزيد كفاءة وفعالية أعمال التخطيط والتشغيل والصيانة الوقائية للإنتاج والنقل والتوزيع والشبكات الذكية ومحطات شحن السيارات الكهربائية. 

وسيتم استخدام أجهزة التصوير الحرارية متعددة الطيف وعالية الدقة كتلك المستعملة على متن المركبات الفضائية، والمصممة خصيصاً لاستخدامات شبكات الكهرباء والمياه، في اكتشاف البصمات الحرارية في خطوط نقل الجهد العالي والمحطات الفرعية والمباني ومحطات الطاقة الشمسية.