البوابة نيوز : تخصيص مكافآت للأطباء والعاملين المتميزين بـ"بيطري الأقصر" (طباعة)
تخصيص مكافآت للأطباء والعاملين المتميزين بـ"بيطري الأقصر"
آخر تحديث: الأحد 03/01/2021 11:17 م الأقصر - إيمان العماري
جلسة مشروع العلاج
جلسة مشروع العلاج الاقتصادي
عقد الدكتور محمد بشار مدير عام مديرية الطب البيطري بمحافظة الأقصر، اليوم الأحد، جلسة مشروع العلاج الاقتصادي، حيث تناولت الجلسة سبل تفعيل أعمال الصندوق وتنمية موارده، كما تقرر تخصيص مكافآت للأطباء والعاملين بالمديرية المتميزين وذلك تقديرا لجهودهم وحثهم على المزيد من البذل والعطاء.
وأوضح بشار، أن ذلك يأتي في ضوء توجيهات المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر لرفع كفاءة وأداء العاملين بمختلف الإدارات والمديريات، وأيضًا تطوير وتنمية مهاراتهم من خلال التدريبات والدورات المختلفة سواء المختصة بتنمية العمل الإداري أو الأعمال التخصصية.
وفي سياق متصل، شارك مدير عام مديرية الطب البيطري، في الجمعية العمومية للنقابة الفرعية للأطباء البيطريين بالأقصر، في حضور الدكتور خالد سليم النقيب العام للأطباء البيطريين، ووفد من النقابة العامة من بينهم الدكتورة ياسمين أبو الخير عضو النقابة العامة ممثلةً لمحافظة الأقصر، وكذلك الدكتور سيف عبد القادر نقيب الأطباء البيطريين بالأقصر والدكتور محمود النوبي النقيب السابق، وأعضاء النقابة الفرعية بالأقصر، حيث تضمن الاجتماع، مناقشة عدد من الاقتراحات المقدمة للنهوض بالمستوى النقابي للأطباء البيطريين بالأقصر.
وفى سياق آخر، وعبر تقنية الفيديو كونفرانس، شارك بشار مع مديري مديريات الطب البيطري والزراعة على مستوى الجمهورية بالاجتماع مع السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي بحضور المهندس مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، والدكتور عبدالحكيم محمود رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية والدكتور طارق سليمان، رئيس قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة والدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات والمتابعة.
حيث جاءت تعليمات وزير الزراعة ضرورة الإسراع في تنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي، بشأن الانتهاء من تحديث حصر الثروة الحيوانية والداجنة وتطوير مراكز تجميع الألبان وأيضا منظومة الري الحديثة، مؤكدا على ضرورة تشكيل لجان مشتركة بين مديريات الزراعة والطب البيطري في المحافظات للتواصل مع المواطنين الراغبين في الاشتراك في منظومة مراكز تجميع الألبان والتنسيق مع البنوك الممولة للمنظومة وكذلك التواصل مع المزارعين وتحفيزهم على الاشتراك في منظومة الري الحديث بالإضافة إلى استكمال حصر الثروة الحيوانية والداجنة وتحديث البيانات من خلال الرقم القومي وتقنية الـ GPS على أن يتم الانتهاء من ذلك خلال أسبوع.