البوابة نيوز : برلماني يطالب الجامعات بإعفاء أبناء الشهداء وسيناء من المصروفات (طباعة)
برلماني يطالب الجامعات بإعفاء أبناء الشهداء وسيناء من المصروفات
آخر تحديث: الإثنين 19/10/2020 09:43 م محمد باسم
برلماني يطالب الجامعات
ثمن اللواء طارق رسلان نائب رئيس حزب المؤتمر، عضو مجلس الشيوخ، قرار الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، بإعفاء طلاب الجامعة من أبناء الشهداء، وأبناء شمال سيناء من المصروفات الدراسية، ومصروفات المدن الجامعية في المرحلة الجامعية الأولى نظامي وانتساب، للعام الدراسي الحالي 2020 - 2021.
وطالب "رسلان" في بيان صحفي أصدره اليوم الاثنين، الجامعات الحكومية والخاصة باتخاذ قرارات مماثلة لقرار رئيس جامعة القاهرة، تكريمًا للشهداء ولأبناء وجماهير أرض الفيروز سيناء الغالية التي تسكن في قلوب وعقول كل المصريين، موجهًا التحية والتقدير لرئيس جامعة القاهرة على هذا القرار الإنسانى الذى أسعد أسر الشهداء وأهالى وجماهير محافظة شمال سيناء.
وقال النائب: إن جميع أهالى وأسر الشهداء الأبرار يستحقون الدعم والمساندة والتكريم، مشيدا بالاهتمام الكبير والخاص من الرئيس عبد الفتاح السيسي بأسر الشهداء وبأهالى سيناء.
وأكد، أن الرئيس السيسي دائما يضرب المثل والقدوة لجميع المسئولين والمصريين في إعطاء أولوية قصوى لتكريم أسر الشهداء في جميع المناسبات، مشددا على ضرورة أن يكون اهتمام الرئيس السيسي بهذا الملف منهاج عمل شاملًا لجميع المسئولين؛ لأن شهداء مصر الأبرار من صقور وبواسل قواتنا المسلحة الباسلة والشرطة الوطنية قدموا أرواحهم فداء لمصر وشعبها.

وكان الدكتور محمد الخشت، أكد أن الجامعة مستمرة في تحمل المصروفات الدراسية ودعم الطلاب غير القادرين من خلال صندوق التكافل الاجتماعي، كما تقدم الجامعة الدعم الكامل للرعاية الصحية للطلاب في الحالات المرضية المختلفة.

تجدر الإشارة إلى أن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، أعلن مبكرًا عن خطة وضعتها الجامعة للتوسع في دعم الطلاب غير القادرين من خلال صندوق التكافل الاجتماعي بالجامعة، وفقًا لقواعد تضمن العدالة الاجتماعية ومساعدة كل من يستحق الدعم.

تشمل الخدمات التي يقدمها صندوق التكافل الاجتماعي للطلاب، سداد الرسوم الدراسية والسكن الجامعي والتغذية وشراء الكتب، إلى جانب الاهتمام بالطلاب ذوي القدرات الخاصة والطلاب المكفوفين وتقديم الإعانات المالية والعينية لهم والتي تتمثل في شراء الأجهزة التعويضية والمقاعد المتحركة والسماعات الطبية، بما يساعدهم على استكمال دراستهم الجامعية بشكل أفضل.