البوابة نيوز : «محمد صلاح».. صاحب مشروع أطلس (طباعة)
«محمد صلاح».. صاحب مشروع أطلس
آخر تحديث: الأربعاء 02/09/2020 10:09 م أميمة الإتربى
«محمد صلاح».. صاحب
ابن جامعة المنصورة يسير على خطى مصطفى مشرفه..شارك في 40 مؤتمرا محليا ودوليا ونشر 80 بحثا.. رغم عمره الذى لا يتعدى الأربعين لكنه يعد عالما كبيرا في مجال الفيزياء والطاقة النووية، حيث نجح الدكتور محمد صلاح في تحدى الصعاب، وتحطيم القيود ولفت أنظار الجميع بمشروعاته وأبحاثه. 
تخرج صلاح في كلية العلوم جامعة المنصورة عام 1999 بتقدير جيد جدًا مع مرتبة الشرف في تخصص الفيزياء، وكان الأول على دفعته فتم تعيينه معيدًا بقسم الفيزياء ليستكمل مسيرته العلمية في تخصص الفيزياء النظرية، حصل على الماجستير عام 2002 والدكتوراة عام 2005.
تابع صلاح منشوراته العلمية والأبحاث المتخصصة في الفيزياء النظرية وفيزياء الإشعاع حتى استطاع الحصول على درجة أستاذ دكتور عام 2015، وكرمه رئيس جامعة المنصورة لأنه أصغر حاصل على درجة الأستاذية بتخصص الفيزياء في عمر 37 عاما»، واستطاع صلاح إنتاج أكثر من 80 بحثا منشورة في العديد من الدوريات العلمية والمؤتمرات الدولية، وشارك في أكثر من 40 مؤتمرا دوليا في مصر وخارجها. وتم اختياره ليكون مقرر اللجنة الوطنية للفيزياء بأكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا للفترة من 2019- إلى 2022.
حرص صلاح على الاشتراك في العديد من الجمعيات والشبكات العلمية، ومنها الشبكة الدولية لتعليم الأمن النووى بالوكالة الدولية للطاقة الذرية فيينا بدولة النمسا. وعمل الدكتورصلاح مسئولًا عن العلاقات الدولية بمكتب رئيس جامعة المنصورة، واستطاع على مدى أربع سنوات عقد العديد من الشراكات وتوقيع أكثر من 25 اتفاقية دولية مع جامعات من أمريكا وأوروبا وروسيا والصين واليابان وكذلك أفريقيا وبعض الدول العربية. واستطاع إلى جانب نشاطه العلمى والأكاديمى أن ينسق لزيارات أكثر من 150 أستاذا أجنبيا لزيارة معظم كليات الجامعة، كما نسق زيارة نحو 100 عضو هيئة تدريس من الجامعة لزيارة عدد من الجامعات الأوروبية مدعومة من خلال البرنامج الأوروبى إيراسموس. 
استطاع صلاح تنظيم عدد من المؤتمرات العلمية منها المؤتمر الدولى لتدويل التعليم العالى وبرنامج الإيراسموس في مارس 2019 بمشاركه أساتذة أجانب بجامعة المنصورة. لمزج الخبرات العلمية والعلاقات الدولية. 
حصل صلاح على تمويل العديد من المشروعات الأكاديمية والبحثية وآخرها المشروع البحثى الذى تنسقه أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا مع المعهد المتحد للعلوم النووية بروسيا الاتحادية. والفريق البحثى يضم باحثين من مجموعة أبحاث الفيزياء النووية والإشعاعية بعلوم المنصورة وباحثين من المعهد المتحد للعلوم النووية. 
المشروع بعنوان» أطلس النشاط الإشعاعى الطبيعى والخرائط الإشعاعية للمناطق الإستراتيجية في مصر. وأوضح صلاح أن المشروع يهدف بشكل أساسى إلى تقييم توافر المواد ذات النشاط الإشعاعى الطبيعى في المناطق الإستراتيجية في مصر. وأشار إلى ان هناك العديد من المواقع الإستراتيجية في مصر، وسيتم التركيز على أكثر المناطق إستراتيجية من حيث توافر المواد المشعة. وعلى سبيل المثال مناجم ذهب السكرى وحمش، والمناطق المحيطة بأسوان (حلايب وشلاتين). 
وأشار إلى أن من أهم نتائج المشروع أنه سيساهم في التنقيب والتعدين للمواد النووية الإستراتيجية للاستخدامات السلمية. كما سيعطى المشروع نتائج مستدامة متعددة في مجالات البحث العلمى، والتنمية الشاملة، والطاقة والصناعة، وتصدير المواد النووية. تتوافق نتائج المشروع مع أهداف ورؤية تنمية مصر 2030، والتى تسهم في تقديم حلول حيوية فيما يخص مشروعات الطاقة والتعدين.
ويحلم صلاح بتمثيل مصر عالميا، وشهرة كبار العلماء على خطى العالم المصرى الكبير «مصطفى مشرفة».