البوابة نيوز : رجاء الجداوي.. أنيقة السينما (طباعة)
رجاء الجداوي.. أنيقة السينما
آخر تحديث: الأحد 05/07/2020 08:12 ص هيثم مفيد
رجاء الجداوي
رجاء الجداوي
رحلت عن عالمنا صباح اليوم الأحد، الفنانة رجاء الجداوي عن عمر ناهز 82 عاما، متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا المستجد، والذي ظلت تعاني منه طيلة 43 يوما داخل مستشفى العزل بالإسماعيلية. وفي السطور القادمة نرصد أبرز محطات أنيقة السينما في مشوارها الفني.
ولدت نجاة على حسن الجداوي (رجاء الجداوي) في 6 سبتمبر من عام 1938 في مدينة الإسماعيلية، ثم انتقلت إلى القاهرة برفقه شقيقها الأكبر "فاروق"، للإقامة مع خالتها الفنانة تحية كاريوكا التي تولت رعايتهما على أكمل وجه، ثم التحقت بمدارس الفرنسيسكان بالقاهرة حيث تعلمت الفرنسية والإيطالية في سن مبكرة، لتعمل بعد ذلك في قسم الترجمة بإحدى الشركات الإعلانية.
عملت في بداية حياتها عارضة أزياء ومنها إلى التمثيل، حتى استطاعت أن تحفر اسمها بين كبار الشخصيات الفنية، كان بداية مشوارها الفني من خلال فيلم غريبة عام 1958، حيث وصلت سنوات عملها السينمائي إلى 62 عاما.
فازت رجاء الجداوي بجائزة ملكة جمال القطر المصري في عام 1958، وبعدها عملت عارضة أزياء، ومنه إلى الفن، كما حصلت على وشاح سمراء القاهرة في كرنفال بحديقة الأندلس الذي حصلت من خلاله على جائزة ملكة حوض البحر المتوسط.
قدمت الجداوي للسينما عشرات الأعمال، بما في ذلك أفلام: "معسكر البنات، حدوتة مصرية، لا تبكي ياحبيب العمر، أيام الحب، إشاعة حب، البيه البواب، كرامة زوجتي، دعاء الكروان، أمير الظلام، السلم والتعبان"، كما أضافت للتليفزيون: "مبروك جالك قلق، عيش أيامك، حد السكين، جوز ماما "جميع الأجزاء"، حكايات زوج معاصر، قمر سبتمبر، اللص الذي أحبه، رد قلبي، بفعل فاعل، شربات لوز، جراند اوتيل.. والعديد من الأعمال".
وأصيبت الفنانة القديرة في 24 مايو 2020 بفيروس كورونا أثناء تصوير الحلقات الأخيرة من مسلسل لعبة النسيان، وتم نقلها إلى أحد مستشفيات العزل بالإسماعيلية في صراع مع الفيروس القاتل حتى إعلان وفاة رجاء الجداوي اليوم الأحد.