البوابة نيوز : "ألا صلوا في بيوتكم".. دموع المؤذنين بجنوب سيناء (طباعة)
"ألا صلوا في بيوتكم".. دموع المؤذنين بجنوب سيناء
آخر تحديث: السبت 21/03/2020 06:41 م أبو السعود أبو الفتوح
ألا صلوا في بيوتكم..
انطلق آذان العصر في مساجد جنوب سيناء ، اليوم السبت ، بصيغته الجديدة التي استبدل فيها "حي على الصلاة" بـ"ألا صلوا في بيوتكم ألا صلوا في رحالكم" وتأثر بها المؤذنون ومنهم من سالت دموعهم.
وقال الشيخ إسماعيل الراوي، وكيل وزارة الأوقاف في جنوب سيناء، في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز" ولم يتمالك نفسه وغلبه البكاء : "إن قرار وزارة الأوقاف بإيقاف إقامة صلاة الجمع والجماعات وغلق جميع المساجد وملحقاتها وجميع الزوايا والمصليات ابتداء من اليوم ولمدة أسبوعين، والاكتفاء برفع الأذان في المساجد دون الزوايا والمصليات، قرار واجب التنفيذ فى الحال للمصلحة العامة والحفاظ على الساجد قبل المساجد" .
وأكد الراوي أنه ليس بالأمر الهين ولا السهل علينا جميعا هذا القرار، ولكنه صدر بناء على ما تقتضيه المصلحة الشرعية والوطنية من ضرورة الحفاظ على النفس كونها من أهم المقاصد الضرورية التي ينبغي الحفاظ عليها، وبناء على الرأي العلمي لوزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية وسائر المنظمات الصحية بمختلف دول العالم التي تؤكد الخطورة الشديدة للتجمعات في نقل فيروس كورونا المستجد (covid -19) وما يشكله ذلك من خطورة داهمة على حياة البشر. 
وعن طريقة الأذان أوضح الراوي أنها مشروعة في حال المطر والضرر، فيشرع للمؤذن استبدال حي على الصلاة بـ"ألا صلوا في بيوتكم ألا صلوا في رحالكم" ؛ لإعلام الناس بدخول وقت الصلاة وإعلامهم أيضاً بعدم الحضور للمسجد لوجود ضرر ، داعيا المولى عزل وجل أن يرفع البلاء والوباء عن البلاد قائلا "اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا، اللهم إنا نستغيث بك فأغثنا، نشكو إليك ضعف قوتنا وقلة حيلتنا".