البوابة نيوز : غرفة أزمات على مدار 24 ساعة لمتابعة استقبال المصريين القادمين من الصين (طباعة)
غرفة أزمات على مدار 24 ساعة لمتابعة استقبال المصريين القادمين من الصين
آخر تحديث: الجمعة 31/01/2020 12:30 ص أ ش أ
 الدكتورة هالة زايد
الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان
أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان عن تشكيل وانعقاد غرفة إدارة أزمات تعمل على مدار 24 ساعة تضم ممثلين من كافة الوزارات والجهات المعنية، بديوان عام الوزارة، لمتابعة خطة استقبال المواطنين المصريين القادمين من مدينة ووهان الصينية، وذلك تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لعودة من يرغب من المصريين المقيمين في مدينة ووهان الصينية بعد انتشار فيروس الكورونا المستجد ncov بها.
جاء ذلك اليوم، خلال ترؤس وزيرة الصحة والسكان اجتماعًا موسعًا مع قيادات الوزارة وممثلي الوزارات والجهات المعنية وممثلين عن الجهات الأمنية، لمناقشة تنفيذ خطة التأمين الطبي لاستقبال المواطنين المصريين القادمين من دولة الصين.
وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزير الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزيرة أكدت أنه يجرى تجهيز حجر صحى حاليًا لاستيعاب المواطنين المصريين العائدين من مدينة "ووهان" الصينية، وجميع المتعاملين معهم، مع اتخاذ الإجراءات اللوجستية اللازمة لتوفير سبل الإعاشة والإقامة لمدة 14 يوما وهي "فترة حضانة المرض".
وأشار إلى أنه سيتم إمداد الحجر الصحى بجميع الأجهزة والمستلزمات الطبية، والأطقم الطبية المتخصصة، والأطقم الإدارية والخدمية، بالإضافة إلى معامل دم وفيروسات وكيمياء وعيادات في مختلف التخصصات الطبية، وذلك لتلبية كافة احتياجات الوافدين الطبية، وعلاج من يعاني أي أمراض مزمنة.
وأضاف أن الوزيرة أوضحت أن هناك تنسيقًا على أعلى مستوى مع الوزارات وأجهزة الدولة المعنية، لتنفيذ خطة التأمين الطبي للمواطنين المصريين القادمين من الصين، حيث تتم المتابعة الدورية على مدار الساعة، واتخاذ الإجراءات الوقائية والاحترازية والعلاجية لهم.
وقال إن الاجتماع تناول خطة تأمين القادمين والأطقم الطبية وجميع المتعاملين معهم، حيث سيتم توفير طاقم طبي على متن الطائرة التي ستقل المصريين من الصين حيث يشمل الطاقم ثلاثة أطباء "طبيبين للحجر الصحي وآخر لمكافحة العدوى"، وثلاثة من التمريض، بالإضافة إلى اتخاذ إجراءات وقائية مشددة في وسائل نقل الوافدين إلى أماكن الحجر الصحي، كما سيتم التعامل مع النفايات طبقًا للدليل الإرشادي لمنظمة الصحة العالمية، مشيرًا إلى أن كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية تم مراجعتها مع منظمة الصحة العالمية.
وفي إطار تعزيز سبل التعاون بين مصر والصين لمواجهة فيروس الكورونا المستجد، كشفت الدكتورة هالة زايد عن إمداد دولة الصين بشحنة تبلغ 10 أطنان من المستلزمات الطبية الوقائية، مؤكدة أن الدولة المصرية ستقدم كافة سبل الدعم للصينيين المتواجدين في مصر لاستفادتهم من الخدمات الطبية المقدمة بالمستشفيات الحكومية أسوة بالمصريين خاصة خلال تلك الفترة، مشيرة إلى عمق وترابط العلاقات بين البلدين.