البوابة نيوز : من ذاكرة ماسبيرو.. "انتباه يا دانص".. توفيق الدقن: الكوميديا أصبحت هيصة ولا كأننا في روض الفرج (طباعة)
من ذاكرة ماسبيرو.. "انتباه يا دانص".. توفيق الدقن: الكوميديا أصبحت هيصة ولا كأننا في روض الفرج
آخر تحديث: السبت 27/04/2019 07:28 ص كتب- أحمد طلعت رسلان
توفيق الدقن
توفيق الدقن
قال الفنان الكوميدى توفيق الدقن فى برنامج «روبرتاج» مع الصحفى نعمان عاشور حديثه: «بلاش تسألنى الأسئلة بتاع نشاطك دلوقتى ولا غيره زى ما الصحفيين بيسألوا، سيبنى أقولك إننا فى مصر كفن بنشوف فيه حاجات غريبة وإرهاصات مش مفهومة من الأساس، مفيش ضحك حقيقي، عشان كدا أنا كان عندى حالة ركود نفسى وفكرى من المسرح فى فترة من الفترات؛ لأنه مفيش عمل حقيقى يخليك تضحك، الكوميديا فى السبعينيات بقيت هيصة، بس فى أعمال نجحت لفنانين زى محمد رضا وفؤاد المهندس، أما الباقيين بتوع هيصة مبيعملوش حاجة غير صوت وزحمة، كأننا فى روض الفرج».
وتابع حديثه: «أنا عشت على المسرح ٢٥ سنة، بس متتحسبش بالعمر ولا السنين، الأيام والأعمال تقاس بجديتها لو كانوا ٥٠ سنة فاضين مايسوش حاجة، المسرح سرقنى أنا كنت بلعب «بوكس وكرة» ومبقتش قادر إنى أقوم من على السرير، فرد الصحفى قائلًا: «دلوقتى إنت ٥٠ سنة؟» فرد الدقن بطريقته المعهودة: «جرى إيه أنا ٤٨ سنة لحقت تدخلنى فى الخمسين، السنتين دول أعمل فيهم عمل كامل يا بيه».
واختتم حديثه: «بحب القراءة وقاطعتها سنتين بسبب المسرح، دلوقتى بلتهم الكتب كأنى بأكلها، عشان لازم الممثل يكون عنده ثقافة، عشان كدا فى ناس كانت بتقولى إن أنت تمشى فى ٥ أدوار ومحتار نديك أى دور».