البوابة نيوز : رئيس هواوي العالمية: سجلنا الأمني خال من أي مساءلات قانونية (طباعة)
رئيس هواوي العالمية: سجلنا الأمني خال من أي مساءلات قانونية
آخر تحديث: الأحد 23/12/2018 01:37 م هيام عبد الحفيظ
 كين هو – رئيس مجلس
"كين هو" – رئيس مجلس إدارة الدوري لشركة هواوي
أكد "كين هو" – رئيس مجلس إدارة الدوري لشركة هواوي في تصريحات صحفية على خلفية الأزمة التي طالت الشركة مؤخرا واتهامها باستخدام أجهزتها في الاختراق الشبكي والتجسس إن شركته ستحقق عائدات تتخطي المائة مليار دولار أمريكي.
كما رد "هو" على المزاعم التي واجهتها هواوي خلال الأيام القليلة الماضية، أن سجل الشركة الأمني نظيف تمامًا وخالي من أية مساءلات قانونية. 
كما ذكر "هو" أن هواوي لم تواجه أية حوادث تخص الأمن السيبراني طوال الثلاثين سنة الماضية.
أشار إنه بخصوص تقنية الجيل الخامس من الاتصالات 5G - نجحت هواوي في الحصول على 25 عقدا تجاريا لتصبح الأولى في توفير معدات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة إلى شحن 10،000 محطة اتصالات رئيسية للأسواق العالمية وأن معظم عملاء الشبكات في العالم يفضلون استخدام معدات وأجهزة هواوي للشبكات التي تصدرت قطاع الاتصالات وسوف تستمر في تصدرها للسنة أو السنة ونصف القادمة، نظرًا للسرعة والتكلفة المنخفضة التي تتمتع بها أجهزة هواوي لشبكات الجيل الخامس من الاتصالات. وذكر "هو" أن بعض المخاوف الأمنية من تقنية الجيل الخامس مشروعة، ولكن يمكن مناقشتها وتوضيحها من خلال التعاون بين المشغلين والحكومات.
كما تصدرت "الحالات نادرة الحدوث" المشهد العالمي في الفترة الماضية حيث أن بعض الدول استغلت مشاكل تقنية الجيل الخامس من الاتصالات لتتعذر بتكهنات لا أساس لها من الصحة مبنية على اعتبارات ايديولوجية أو سياسية معتمدة على دول بعينها. وظهرت المخاوف الأمنية التي لا وجود لها لتشكل أعذارًا واهية أمامنا وتمثلت في عدم توافر المنافسة السوقية مما يبطئ عملية استخدم التكنولوجيا الجديدة، وارتفاع تكاليف تدشين شبكات الاتصال، وارتفاع الأسعار أمام المستهلكين. 
أكد بعض الخبراء الاقتصاديين انه إذا تم السماح لشركة هواوي بالمنافسة في الولايات المتحدة الأمريكية ونشر تكنولوجيا الجيل الخامس من الاتصالات منذ عام 2017 حتى عام 2020 كان سيتم توفير حوالي 20 مليار دولار أمريكي من النفقات الرأسمالية في البنية التحتية اللاسلكية. 
أضاف أن الأمن السيبراني – يعد عامل الأمن أعلى الأولويات بالنسبة لشركة هواوي التي تدقق في كل شيء يتعلق بالأمن. مشيرا إلى أنه لا يوجد دليل قاطع على أن معدات وأجهزة هواوي تشكل تهديدًا أمنيًا، وفيما يتعلق بالقلق المتكرر حول القوانين الصينية، أوضحت وزارة الخارجية في الصين رسميًا أنه لا يوجد قانون يلزم الشركات بتثبيت الأبواب الخلفية الإلزامية. 
أضاف أن هواوي ملتزمة وانفتاحها وشفافيتها واستقلالها بالإضافة إلى إتاحة فرص للحوار. وأي دليل أو إثبات يمكن أن تشاركه مع مشغلي الاتصالات، فإن هواوي ترحب بمناقشة مثل هذه الادعاءات.