البوابة نيوز : نشرة أخبار العرب.. أستراليا تعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل.. ووزير تركي يقر بإنهيار اقتصاد بلاده.. ومواجهات بين المتظاهرين والشرطة العراقية (طباعة)
نشرة أخبار العرب.. أستراليا تعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل.. ووزير تركي يقر بإنهيار اقتصاد بلاده.. ومواجهات بين المتظاهرين والشرطة العراقية
آخر تحديث: السبت 15/12/2018 02:01 م عمر رأفت
نشرة أخبار العرب..
شهدت الساحة العربية خلال الساعات القليلة الماضية عددًا من الأحداث المهمة، ترصدها "البوابة نيوز" في النشرة التالية:

نشرة أخبار العرب..
أستراليا وفلسطين
انضمت أستراليا إلى قائمة الدول التي أعلنت اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل خلال الفترة الماضية.
وقال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون اليوم السبت، إن بلاده اعترفت رسميا بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل.
وصرح موريسون للصحفيين في سيدني "نتطلع لنقل سفارتنا إلى القدس الغربية عندما يكون ذلك عمليا.. وبعد تحديد الوضع النهائي".
نشرة أخبار العرب..
وزير تركي يعترف بانهيار الاقتصاد
قال وزير الخزانة والمالية التركي بيرات البيرق، إن تركيا بحاجة لإصلاحات هيكلية داخلية في اقتصادها، الذي شهد انهيارًا في الفترة الأخيرة.
وتمر تركيا بصعوبات كبيرة في اقتصادها، خاصة مع انهيار الليرة التركية خلال الآونة الأخيرة.
وأضاف البيرق، أن تركيا يجب أن ترى ارتفاعا في قيمة عملتها الليرة وإصلاحات هيكلية في اقتصادها.

نشرة أخبار العرب..
التصعيد ضد فلسطين
قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الفلسطينية، ورئيس هيئة الشئون المدنية الوزير حسين الشيخ، إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس يقوم باتصالات محلية وإقليمية ودولية لوقف التصعيد الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني.
وأضاف الشيخ، في تصريحات لتليفزيون فلسطين، اليوم السبت، إن الرئيس أعطى تعليماته المباشرة لإعادة بناء منزل عائلة أبو حميد في مخيم الأمعري فورا، الذي فجرته قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم.

نشرة أخبار العرب..
الاعتقالات الاسرائيلية
اعتقلت بحرية الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم (السبت)، صيادين فلسطينيين اثنين قبالة سواحل مدينة غزة، بعد إطلاق النار على مركبهما والاستيلاء عليه.
وقال نقيب الصيادين نزار عياش - في تصريح اليوم - إن بحرية الاحتلال اعتقلت الصيادين الشقيقين محمد وعاطف صالح أبو ريالة في بحر غزة، وقامت بمصادرة قاربهم وهو عبارة عن "حسكة مجداف" إلى ميناء أسدود جنوب فلسطين المحتلة عام 1948.

نشرة أخبار العرب..
مواجهات بين الشرطة العراقية ومتظاهرين
استخدمت قوات الأمن الرصاص الحي والغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين تجمعوا بمدينة البصرة في جنوب العراق اليوم الجمعة لكن لم ترد تقارير عن سقوط مصابين.
وحاصر نحو 250 شخصا مبنى يستخدم مقرا مؤقتا للمجلس المحلي للاحتجاج على الفساد والمطالبة بوظائف وتحسين الخدمات العامة. ورشق المحتجون مركبات شرطة مكافحة الشغب.
ونظم محتجون غاضبون بسبب الفساد مظاهرات في ثاني كبرى مدن العراق شهدت حرق ونهب مكاتب حكومية منها المبنى الرئيسي للمجلس المحلي.