الجمعة 24 مايو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

سياسة

الثلاثاء المقبل.. إطلاق مشروع تطوير مركز التدريب بنقابة الصحفيين وإعادة افتتاح الاستديوهات

الصحفيين
الصحفيين
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تنظم نقابة الصحفيين  احتفالية كبرى الثلاثاء المقبل في تمام الساعة الثانية عشر ظهرًا مشروع تطوير مركز التدريب بالنقابة، بعد إعادة تهيئة وتشغيل وتوظيف كامل البنية التحتية العملاقة التي تم تشييدها خلال السنوات الماضية بدعم وتمويل من حاكم الشارقة الشيخ الدكتور سلطان القاسمي، وتضم مجموعة الاستديوهات التليفزيونية والإذاعية، ووحدة المونتاج وقاعات المحاضرات وقاعات التدريب العملي، وشبكة الحاسبات والاتصالات والخوادم وأنظمة التكييف، ليعمل كمؤسسة تدريبية متكاملة، تستند إلي أحدث النظم التقنية والإدارية والمالية والتدريبية.
وقال نقيب الصحفيين خالد البلشي إن إطلاق مشروع تطوير المركز يأتي بعد الانتهاء من أعمال تأهيل واختبار وتشغيل البنية التحتية الكاملة للمركز، والتي تضم استديوهات الإذاعة والتليفزيون وغرف المونتاج بالمركز، إضافة لتطوير الأنظمة الإدارية ونظام الحجز والاستعلام وإدارة الدورات والموقع الإلكتروني وأنظمة التقييم والامتحانات الإلكترونية، والتي جري التخطيط لها وتنفيذها علي مدار الأشهر التسعة الماضية.
ومن المقرر، بحسب نقيب الصحفيين، أن تعلن النقابة خلال المرحلة المقبلة عن عدد من الاتفاقيات مع مؤسسات صحفية وأكاديمية التي تسعى للمساهمة في عملية تدريب الصحفيين بمركز التدريب، سواء للصحفيين أو طلاب الصحافة والإعلام.
وأكد محمد سعد عبد الحفيظ وكيل النقابة ورئيس لجنة التدريب، أن مركز التدريب بالنقابة سيعلن عن حقيبة تدريبية جديدة تتضمن أكثر من 15 دورة من دورات التدريب، التي جرى تصميمها لتناسب التطور الذي شهدته صناعة المحتوى الصحفي، وتضم نحو 80 موضوعا تدريبيا، ونحو 700 نقطة تدريب، يمكن تكييفها في مسارات بحسب التخصصات والمهارات المختلفة.
وأشار عبد الحفيظ إلى أن تشغيل وتطوير استوديوهات مركز التدريب سيساعد في منح الصحفيين وطلاب الصحافة تدريبات على فنون الصحافة الجديدة من تصوير ومونتاج وإعداد وغيرها من أنواع العمل الصحفي.
وكانت النقابة قد نفذت خلال الفترة الماضية برنامجا مكثفا لتطوير استديوهات النقابة ومركز التدريب، بما يناسب التطورات التقنية الحديثة في مجال  الإنتاج والتدريب الإذاعي والتلفزيوني، حيث تم تطوير استوديو  التصوير الفوتوغرافي  ليعمل  كاستوديو افتراضي  V.R studio للإنتاج الذاتي وإلحاقه بغرفة تحكم  بنظام "open products"  كما تم تهيئة وتطوير أنظمة العمل باستوديوهات التلفزيون والإذاعة،  وإضافة أحدث تقنيات التشغيل لمعدات الاستديوهات لمواكبة التطور في إعداد التقارير الصحفية المرئية والإذاعية والبودكاست.
وعلى الصعيد ذاته شهد استوديو التليفزيون الاحترافي عملية  تطوير ورفع تقنية نظام التشغيل الخاص بوحدات التحكم وإضافة أحدث تقنيات التأثيرات  التليفزيونية خلال البث الحي  ورقمنة العمل بوحدات التسجيل بالكامل.
كما شهدت وحدات الإخراج والتحرير التليفزيوني عملية  تطوير لأنظمة المعالجة وإضافة وحدة مونتاج جديدة لتتمكن استوديوهات النقابة من أداء رسالتها  في مجالي  الإنتاج  والتدريب  مواكبة لأحدث التقنيات في الحقل الإذاعي والتلفزيوني.