الأربعاء 22 مايو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

بوابة العرب

"صحة غزة": الاحتلال ارتكب 8 مجازر جديدة بالقطاع راح ضحيتها 85 شهيدًا و130 مُصابًا خلال 24 ساعة

غزة
غزة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أكدت وزارة الصحة في قطاع غزة، ارتكاب قوات الاحتلال الإسرائيلي ثماني مجازر في القطاع خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، أسفرت عن استشهاد 85 شخصًا، وإصابة 130 آخرين. 

وأضافت الوزارة، في بيان اليوم /الأحد/ - أنه بموجب هذا التحديث ترتفع حصيلة الشهداء في قطاع غزة جراء الحرب الإسرائيلية المتواصلة على القطاع منذ طوفان الأقصى في السابع من شهر أكتوبر الماضي، إلى 31 ألفا و45 شهيدًا، أغلبيتهم من الأطفال والنساء، إضافة إلى 72 ألفا و654 مصابا. 

وأوضحت الوزارة، أن 72% من ضحايا العدوان هم من الأطفال والنساء، فيما أن حصيلة شهداء سوء التغذية والجفاف ارتفعت إلى 25 شهيدًا. 

وعلى صعيد متصل.. حذرت لجنة الطوارئ في بلدية غزة من وجود 70 ألف طن من النفايات المتراكمة بمدينة غزة والتي تشكل خطرا شديدا على الصحة العامة، مُشيرة إلى أنها بحاجة إلى آليات ومعدات ثقيلة ووقود، موضحة أن الاحتلال قام بتدمير مليون متر مربع من الطرق في المدينة. 

وأضافت اللجنة، في بيان لها - أن المساعدات الغذائية التي وصلت مهمة ولكنها لا تلبي حاجة المواطنين الجائعين. 

من جانبه.. قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، إن المسنين يقتلون واحدًا تلو الآخر في شمال قطاع غزة بالقصف والتجويع والجفاف والحرمان من الرعاية الصحية. 

وأضاف، أن الحصيلة المباشرة للهجوم الإسرائيلي ارتفعت إلى أكثر من 40 ألف شهيد، نحو 92% منهم من المدنيين، و7% منهم من كبار السن. 

وأردف أن الآلاف سقطوا ولم يوثقوا في المستشفيات كونهم ضحايا غير مباشرين، نتيجة الجوع وسوء التغذية وغياب الرعاية الصحية. 

وقال المرصد في بيان له، إنه وثق على نحو شبه يومي حالات وفاة في صفوف كبار السن نتيجة جرائم التجويع والحرمان من العلاج التي ترتكبها "إسرائيل" في القطاع على نحو منهجي واسع النطاق، خاصة في مدينة غزة وشمالها. 

وأضاف: "أغلب هذه الحالات لا تصل إلى المستشفيات التي تعمل بشكل جزئي في شمالي غزة، نظرا لصعوبة الوصول وخطورة الحركة في ظل الهجمات العسكرية الإسرائيلية المتواصلة". 

وأكد المرصد، أن المسنين في غزة دفعوًا ثمنًا باهظًا للهجوم الإسرائيلي، نتيجة هشاشة حالتهم وعدم قدرتهم على الحركة، إلى جانب إصابة 70% منهم بأمراض مزمنة جعلتهم عرضة بشكل أكبر للتأثر بتداعيات الاعتداءات الإسرائيلية والوضع الإنساني المتردي. 

وقال البيان، إن أشكال الاستهداف للمسنين تعددت بين الاستهداف المباشر خلال قصف المنازل على رؤوس ساكنيها، وقتل العشرات منهم في عمليات إعدام خارج نطاق القضاء مباشرة. 

وحذر المرصد من أن حياة مئات الآلاف من المدنيين، وخاصة المسنون والأطفال، تواجه خطرًا حقيقيًّا ومحدقًا بالموت بسبب الجوع والجفاف، نتيجة تداعيات أزمة المجاعة المتفشية بفعل استمرار "إسرائيل" في فرض حصار شامل غير قانوني على قطاع غزة.