السبت 20 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

بوابة البرلمان

برلماني: الاستثمار الزراعي يشهد انفراجة كبيرة بعد مشروع رأس الحكمة

.
.
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قال النائب إبراهيم الديب، عضو مجلس النواب، إن مشروع رأس الحكمة يُعد من أكبر الصفقات فى التاريخ الحديث، وستنعكس نتائجه على جميع القطاعات بما فيها القطاع الزراعى، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، خاصة وأن المشروع من المتوقع أن يوفر مليوني فرصة عمل، مليون بشكل مباشر ومليون آخر بشكل غير مباشر.

وأضاف الديب، أن مشروع رأس الحكمة هو البداية ومن المتوقع أن يجذب العديد من المشروعات الاستثمارية الأجنبية المباشرة خلال الفترة المقبلة، وكل هذا يدعم الاقتصاد المصرى فى مواجهة التحديات الخاصة بأزمة سعر الصرف، فقد ساهمت الصفقة بشكل مباشر فى توجيه ضربة قوية للسوق السوداء، والجميع لاحظ الأمر، بمجرد دخول تدفقات دولارية لمصر تعاني السوق السوداء كثيرا.

وأشار عضو مجلس النواب، إلى أن القطاع الزراعى به العديد من الفرص الاستثمارية أيضا، التى يجب استغلالها، خاصة وأنه يمثل نحو 11% من الناتج المحلي، وصادرات الحاصلات الزراعية تقدر بـ8.5 مليار دولار، ومن ثم فهو من مصادر جلب العملة الصعبة التى يجب ان يكون له دور كبير خلال الفترة المقبلة لدعم الاقتصاد القومى، خاصة وأن جميع مقومات الاستثمار الزراعي كائنة، وبتوافر العملة الصعبة من خلال تدفقات مشروع رأس الحكمة سيكون لها نتائج مباشر على توفير مدخلات الإنتاج والمستلزمات الزراعية، ومن ثم خطوة جادة لزيادة حجم الصادرات وأيضا خطوة نحو تحقيق الاكتفاء الذاتى من المحاصيل الاستراتيجية.

وأكد الديب، أن القطاع الزراعى حقق الكثير من الإنجازات غير المسبوقة، خلال الفترة الأخيرة، والتصدير هو القاطرة  التي ساهمت في تطوير الزراعة في مصر بصورة كبيرة، ومشروع الدلتا الجديدة الذى يشمل زراعة 3 ملايين فدان بما يمثل 30% من الزراعة في مصر، من شأنه أن ينعكس بشكل إيجابي على القطاع خلال الفترة المقبلة، وسيكون له دور كبير فى زيادة حصيلة مصر الدولارية.