الأربعاء 24 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

تقارير وتحقيقات

العدوان الإسرائيلي على غزة في اليوم الـ141| قصف مدفعي مكثف على القطاع.. حملة اقتحامات واسعة للاحتلال في عدة قرى ومدن فلسطينية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

مع دخول الحرب على قطاع غزة في اليوم الـ141، قامت قوات الاحتلال بغارات جوية مكثفة على مناطق متفرقة داخل القطاع ، فاستهدفت الطائرات الحربية الإسرائيلية، عدة مناطق غرب خان يونس جنوب قطاع غزة، كما نفذ الاحتلال غارات على مدينة رفح الفلسطينية، وتستمر آله الحرب الإسرائيلية، في استهداف المدنيين الفلسطينيين بجميع أنحاء القطاع، ويواصل جيش الاحتلال في اقتحام مدن وبلدات فلسطينية وتنفيذ اعتقالات ومداهمات للمنازل.

  قصف مدفعي وغارات على مدينة رفح الفلسطينية ومدينة غزة 

نفذت المدفعية الإسرائيلية قصفًا أطلقت خلاله عشرات القذائف تجاه عدة مناطق غرب مدينة خان يونس، كما شنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي ، غارات جوية مكثفة شرق مدينة رفح الفلسطينية جنوب قطاع غزة، وقامت الطائرات الحربية الإسرائيلية، بغارات جديدة مكثفة على مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

اقتحامات واسعة على مدن وبلدات فلسطينية

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عدة قرى في محافظة جنين، منها جلبون وعرانة وبيت قاد وفقوعة وعرابة، كما جابت الآليات العسكرية الإسرائيلية شوارع القرى، ونصبت قوات الاحتلال حاجزًا عسكريًا في بلدة يعبد جنوب غرب جنين.

وفي مدينة الخليل وبلدة يطا ، اقتحم الاحتلال وسط مدينة الخليل، ومنطقة وادي الهرية ، ودوار طارق بن زياد جنوب المدينة ، كما اقتحم الجيش الإسرائيلي بلدة يطا ، وقام الاحتلال بمداهمة عدة منازل وتفتيشها والعبث بمحتوياتها.

ونفذ الاحتلال اقتحام الليلة على قرية النزلة الشرقية وضاحية شويكة ، شمال طولكرم ، وتمركز الجنود الإسرائيليين وسط قرية النزلة الشرقية ، وفي ضاحية الشويكة تمركز جنود الاحتلال في حي الأقصى ، كما قام الاحتلال بمداهمة مبنى مدرسة الأقصى . 

وحاصرت قوة كبيرة من جيش الاحتلال، منزلين في بيت تعمر وزعترة ، شرق بيت لحم ، معززة بجرافات إسرائيلية، واقتحم الاحتلال بيت تعمر وحاصرت منزل المواطن الفلسطيني عيسى على صلاح ، كما حاصرت منزل أخر في قرية زعترة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة بيت فوريك ، شرق نابلس ، واندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال ، أطلق خلالها الاحتلال الإسرائيلي الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع. 

ونفذ جيش الاحتلال، أمس الجمعة ، مذبحة جديدة في دير البلح، حيث استشهد أكثر من 24 مواطنًا فلسطينيًا، معظمهم من الأطفال والنساء، بالإضافة إلى عدد كبير من المصابين والمفقودين، جراء قصف الاحتلال الإسرائيلي على منزلًا لعائلة "أبو زعيتر" بحي بشارة في دير البلح، وتم نقل الشهداء والجرحى إلى مستشفى شهداء الأقصى.

وأفادت مصادر طبية فلسطينية، أنه نتيجة القصف المكثف على أنحاء متفرقة في قطاع غزة لليوم الـ140 على التوالي، تزايد أعداد الشهداء والمصابين الفلسطينيين، ليصل إلى 29514 شهيدًا، بالإضافة إلى 69616 مصابًا.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني، أن قوات الاحتلال نفذت قصفًا في محيط مستشفى الأمل في مدينة خان يونس، مما نتج أضرارًا داخل المستشفى.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، أمس الجمعة، أن أكثر 350 ألف مريض و60 ألف سيدة حامل و700 ألف طفل يعانون مضاعفات خطيرة بسبب سوء التغذية والجفاف، بالإضافة إلى النقص الحاد في المعدات الطبية، والحصار المستمر للمستشفيات في قطاع غزة.