الإثنين 04 مارس 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

الأخبار

وزير الشباب يشهد ختام مهرجان الفنون المجتمعية "نواة التغيير" للتوعية بقضايا السكان

الدكتور اشرف صبحي
الدكتور اشرف صبحي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

شهد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة،مساء اليوم الاثنين، ختام مهرجان الفنون المجتمعية "نواة التغيير" تحت شعار "فن من أجل التغيير" الذى نفذته الوزارة بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، ومؤسسة اتجاه، وبمشاركة كل من فرق "المحافظات" للفنون،  وذلك بالمركز الاوليمبي لتدريب الفرق القومية بالمعادي.


انطلق حفل الختام بعزف السلام الوطني لجمهورية مصر العربية، ثم عرض فيلم قصير عن فعاليات المهرجان والذي تضمن عدد من الندوات والمسرحيات والفقرات الفنية والغنائية والرياضية في عدد من أندية السكان في المحافظات مع إنطلاق الدورة السادسة لهذا العام، وأعقبها كلمة منال جمال وكيل الوزارة رئيس الإدارة المركزية لتمكين الشباب، والسيدة فريدريكا مايير ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر، وكلمة الاستاذ كريم شاور مدير البرامج بمؤسسة اتجاه، ثم كلمة وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي.


خلال كلمته، أكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة  أن الحكومة المصرية تعمل دومًا وفق استراتيجية شراكة مع مختلف المؤسسات، وأن وزارة الشباب والرياضة تتعاون مع العديد من الجهات المعنية لرفع الوعي وتنمية المهارات لدي النشء والشباب، ومن تلك الجهات صندوق الأمم المتحدة للسكان والتي تربطنها به علاقة ممتدة، مشرًا إلي دورها الكبير معنا في مؤتمر الشبابي للمتغيرات المناخية، إضافة إلي التعاون معها في المشروعات التي تقدم للمجتمع والدولة المصرية.


وأضاف وزير الشباب والرياضة، "أن أندية السكان في مراكز الشباب بالمحافظات تلعب دور كبير في تمثيل  قضايا الوعي المجتمعي وتفاعل القيادة السياسية معه لتحقيق الأهداف المرجوة، موجهًا الشكر للشباب المصري على أهتمامه بقضايا الوعي داخل المجتمع"، مؤكدا أن أهتمام الشباب من أهتمام الدولة لتحقيق وهم ركيزا أساسية لتحقيق أهداف رؤية مصر 2030".

كما أشاد وزير الشباب والرياضة بإبداعات الشباب المشاركين في مهرجان الفنون المجتمعية "نواة التغيير"، معربًا عن أمله في أن يصبحوا محترفين في الفنون والمسرح في المستقبل القريب مع الدور الكبير الذي تلعبه برامج الوزارة في كافة المحافظات من الجنوب إلي الشمال.  

من جانبها، قدمت السيدة فريدريكا مايير ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر، الشكر للدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ودعمه الدائم لقضايا  السكان، معبرةُ عن سعادتها بالمشاركة في ختام مهرجان الفنون للعام التاسع على التوالي، مقدمةً الشكر والتقدير إلى جميع من ساهموا في تنفيذ المهرجان، قائلا "نلتقي قريبا في الدورة السابعة والعام العاشر على إنطلاق المهرجان".

كما أضافت "مايير" إلى أن  الشراكة المثمرة مع وزارة الشباب والرياضة تعد أمرًا في غاية الأهمية لتوعية الشباب بأهمية القضية السكانية، وبما يساهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة. 

وخلال كلمتها، قالت منال جمال وكيل الوزارة رئيس الإدارة المركزية لتمكين الشباب، "سعيدة بوصول هذا الحدث للعام التاسع على التوالي من مهرجان الفنون المجتمعية "نواة التغيير"، مشيرةً إلي أن الايام الماضية شهدت  عدد كبير من المسرحيات الفنية،  وندوات التوعية وعدد من البرامج والمشروعات الفنية والرياضية في 27 محافظة على مستوى الجمهورية".

وأضافت "جمال" الوزارة بقيادة الدكتور أشرف صبحي تولي أهتماما كبيرا بتنمية الأسرة المصرية بدعم فخامة  الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، مشيرةً  قمنا بتوسع المشروع وإنشاء ما يقرب من 431  نادي أندية السكان ونهدف خلال الفترة المقبلة للوصول إلي  ٦٠٠ نادي للسكان في جميع محافظات الجمهورية. للاستفادة منها في مراكز الشباب لتدريبات لتوعية المجتمع وتقديم خدمات لتمكين الشباب تمكين اقتصادي من خلال الوعي بقضايا المجتمع والتعبير من خلال المسرح والفنون المختلفة.

وفي ختام المهرجان، قام وزير الشباب والرياضة بتكريم المحافظات التي شاركت في أنشطة أندية السكان التي تقيمها وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان داخل مراكز الشباب، والتي تعد مراكز للتوعية تستضيف أنشطة توعية مختلفة حول القضايا السكانية وتأثيرها على الشباب باستخدام أدوات مختلفة، وتمثلت المحافظات فى مديريات الشباب والرياضة بمحافظات، "أسوان، قنا، أسيوط، سوهاج، البحيرة، الفيوم، المنيا، بنى سويف، كفر الشيخ، القليوبية، البحر الأحمر، السويس، المنوفية، الشرقية، الإسماعيلية، دمياط، بورسعيد، جنوب سيناء، شمال سيناء".

جاء تنظيم المهرجان ضمن مشروع رفع الوعي بقضايا السكان ومشروع الشئون الانسانية للسيدات والفتيات من اللاجئين والمجتمع المستضيف التابع لصندوق الأمم المتحدة للسكان، وتضمن برنامج المهرجان التوعية بالأساليب الترفيهية والفنون والتي تشمل الموسيقى والمسرح التفاعلي بهدف رفع الوعي بقضية العنف القائم على النوع الاجتماعي، وقضايا تخص تنظيم الأسرة، وأهمية توظيف المسرح والفنون بشكل عام كأداة للتوعية بمختلف القضايا، وطرح رؤية مجموعات الشباب المشاركين كمتطوعين للمساهمة في مواجهة التحديات والمشكلات داخل مجتمعاتهم.

حضر حفل الختام، السيدة فريدريكا مايير ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر، منال جمال وكيل الوزارة رئيس الإدارة المركزية لتمكين الشباب، جيهان رشوان مدير عام الإدارة العام لريادة الأعمال والمشروعات الناشئة،، الاستاذ كريم شاور مدير البرامج الشبابية بمؤسسة اتجاه ، وعدد من قيادات وزارة الشباب والرياضة ومديري مديريات الشباب والرياضة بالمحافظات.