الإثنين 15 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

الأخبار

وكيل الأزهر يستقبل مفتي جمهورية مقدونيا الشمالية

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

استقبل الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر، الشيخ شاكر فتاحو، رئيس العلماء ومفتي الديار بجمهورية مقدونيا الشمالية، اليوم الاثنين، لبحث سبل التعاون في المجال الدعوي.

قال الدكتور الضويني، إن الأزهر الشريف يقوم بدوره العلمي والديني انطلاقا من مسؤوليته داخل مصر وخارجها، فالمسؤولية الملقاة على عاتق الأزهر تحتم عليه أن يقوم بدوره تجاه كل المسلمين في العالم كله، مشيرا إلى زيارة فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر، إلى ألمانيا في الوقت الحالي، وأنها في إطار دعم الأزهر إلى قيم السلام ومد جسور التواصل بين الشرق والغرب، للتعريف بصحيح الدين الإسلامي ولمواجهة ظاهرة الإسلاموفوبيا.

وأضاف وكيل الأزهر، أن وثيقة الأخوة الإنسانية هي ثمرة جهود الإمام الأكبر في دعمه لقيم السلام والتعايش السلمي المشترك، وأنها تعد من أهم المبادرات الإنسانية في العالم كله، مضيفا أن جهود الأزهر الخارجية تمتد لكل مسلم في العالم، فالأزهر يستقبل الطلاب من أكثر من ١٢٠ دولة يعلمهم منهجه الوسطي المستنير والذي يظهر أثره في بلاد الطلاب الوافدين، كما نقوم بتدريب الأئمة والوعاظ من كثير من دول العالم، فجهود الأزهر كبيرة ومنتشرة في العالم.

من جانبه أعرب الشيخ شاكر فتاحو، رئيس العلماء ومفتي الديار بجمهورية مقدونيا الشمالية، عن شكره وتقديره للأزهر ولفضيلة الإمام الأكبر في دعم المسلمين في كل دول العالم وجهوده في نشر السلام، مبينا أن أوروبا كلها تحتاج إلى قيم ومبادئ التي يعتنقها ويرسخها الأزهر، فالأزهر يدعو إلى السلام والتعايش السلمي المشترك ورفض مصطلح الأقليات والمساواة بين جميع البشر وهذه مبادىء أصلية في ديننا الحنيف، موضحا أن كل المسلمين في مقدونيا يتطلعون للدراسة في الأزهر الشريف لثقتهم في هذه المؤسسة العريقة.