رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

الأخبار

الصحة: إدراج 31 مستشفى للعمل ضمن «كل ثانية حياة»

د حسام عبدالغفار
د حسام عبدالغفار
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أعلنت وزارة الصحة والسكان، انطلاق البرنامج التدريبي العلمي لأطباء الطوارئ والاستقبال بمستشفيات الوزارة ضمن مبادرة «كل ثانية حياة» بالتعاون مع إحدى شركات الأدوية، وذلك من مقر أكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي المهني.

وفي كلمته خلال فعاليات إطلاق البرنامج، قال الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن المبادرة تعمل على تدريب الفرق الطبية على أحدث الأدلة العلمية في مجال أمراض القلب، وتوقف عضلة القلب، والتشخيص السريع لحالات النوبات القلبية مع توفير القسطرة التشخيصية والعلاجية لمرضى الجلطات القلبية الحادة.

وأوضح «عبد الغفار» أن المبادرة استقبلت منذ بدايتها 1562 حالة من الجلطات المكتملة، و1380 حالة للجلطات غير المكتملة، و179 حالة ذبحة صدرية، و1887 حالة قسطرة قلبية، و293 حالة انقطاع الضفيرة الكهربائية، و147 حالة تركيب منظم ضربات القلب، مؤكدا سعي الوزارة الدائم لتحسين الخدمات الطبية المقدمة للمرضى.

ونوه «عبدالغفار» إلى خدمة تلقي البلاغات على الخط الساخن 16474 والتي يقوم المختص من خلالها بتقديم الإرشادات الصحية للمريض، انطلاقا من أهمية عامل الوقت في إنقاذ حياة مرضى الجلطات القلبية، كما يتم من خلال الخط الساخن توفير سيارة إسعاف مجهزة لنقل المريض وعمل الإسعافات الأولية أثناء انتقاله لإحدى المستشفيات التي تم إدراجها ضمن المبادرة لتوفير خدمات القساطر القلبية على مدار الساعة، وطوال أيام الأسبوع.

وأشار المتحدث إلى أن التدريب الطبي المستمر لتشخيص وعلاج مرضى النوبات القلبية، يعد هدفا استراتيجيا لبناء ورفع كفاءة الكوادر الطبية والارتقاء بمستوى الخدمة، موضحا أن التدريب العلمي انقسم إلى جزئين، الجزء الأول لشباب الأطباء في أقسام الطوارئ، وتم تدريبهم على كيفية الاكتشاف المبكر لحالات الجلطات القلبية من خلال رسم القلب ورفع مهاراتهم في إجراء الإنعاش القلبي الرئوي (الإنعاش الأساسي لعضلة القلب والرئتين)، والجزء الثاني للأطباء الذين يعملون بأقسام القساطر القلبية، بهدف الاطلاع على أحدث التقنيات العلمية في مجال علاج الجلطات القلبية وكيفية التعامل معها من خلال القسطرة الاستكشافية والعلاجية، وتركيب الدعامات.

من جانبه، قال الدكتور شريف وديع مستشار الوزير للرعاية الحرجة والعاجلة ورئيس اللجنة العلمية للمبادرة، إن المبادرة نظمتها وزارة الصحة مع الجمعية العلمية لأمراض القلب، وبالتعاون مع شركة استرازينكا لدعم تدريب الكوادر الطبية على أفضل الطرق العلمية في التشخيص الدقيق لحالات الذبحات القلبية، منوها إلى أن نسب الوفيات الناتجة عن الجلطات القلبية في العالم تقدر بـ 16%، وهو ما يؤكد أهمية مبادرة «كل ثانية حياة» والتي تعتمد على سرعة الاستجابة في الدقائق الأولى من إصابات الجلطات القلبية، بالتعاون مع هيئة الإسعاف لسرعة توفير الخدمة الطبية.

وفي كلمته، أشار الدكتور أحمد سعفان رئيس قطاع الرعاية العلاجية، إلى العمل الدائم والمستمر من جميع جهات الوزارة لتنفيذ الخطة الاستراتيجية لتطوير المنظومة، حيث تم الانتهاء من قوائم انتظار القساطر القلبية بمستشفى أسيوط العام، ومستشفى قنا العام، ومستشفى اشمون المركزي، كما تسعى الوزارة لإنهاء قوائم انتظار القساطر القلبية على مستوى محافظات الجمهورية، حيث يتم متابعة مؤشرات عمل المبادرة لتحقيق المستهدف المطلوب والذي يتمثل في سرعة توفير الخدمة، موضحا أن عدد المستشفيات التي تم إدراجها في المبادرة حتى الآن، بلغت 31 مستشفى في 20 محافظة، وجاري التوسع في إدراج عدد أكبر من المستشفيات.

بدوره، أوضح الدكتور خالد الخطيب رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة، أن المستشفيات التي تم إدراجها في المبادرة شملت: (شبرا العام – المطرية التعليمي – مبرة مصر القديمة – هليوبوليس – القاهرة الجديدة – 15 مايو – الزيتون التخصصي – النصر حلوان - صيدناوي – العجوزة التخصصي – الشيخ زايد التخصصي – الهرم التخصصي – الحوامدية العام – بنها التعليمي – شبين الكوم التعليمي – الزقازيق العام –الأحرار التعليمي – المجمع الطبي بطنطا – دمنهور التعليمي – المنصورة الدولي – كفر الشيخ العام – بلطيم التخصصي – مركز قلب دمياط – شرق المدينة – العجمي التخصصي – العلمين النموذجي – بني سويف التخصصي – ملوي التخصصي – أسيوط العام – مركز القلب والجهاز القلبي بسوهاج – السويس العام).  

ولفت «الخطيب» إلى أن الخطة المستقبلية لمبادرة «كل ثانية حياة» ستستهدف علاج حالات العيوب الخلقية في الأطفال حديثي الولادة، لتقديم أفضل رعاية صحية، تنفيذا لتوجيهات الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان.
شارك في فعاليات اليوم العلمي، الدكتور شريف وديع مستشار الوزير للرعاية الحرجة والعاجلة، والدكتور أحمد سعفان رئيس قطاع الرعاية العلاجية، والدكتور خالد الخطيب رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة، والدكتور سامح شاهين رئيس الجمعية المصرية للقلب، والدكتورة سحر فرج مدير عام أكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي المهني، والدكتور محمد عبدالهادي عميد معهد القلب، والدكتورة جميلة نصر رئيس زمالة القلب المصرية بجامعة السويس، ونخبة من مديري المستشفيات المشار إليها .

IMG-20230901-WA0032
IMG-20230901-WA0032
IMG-20230901-WA0031
IMG-20230901-WA0031
IMG-20230901-WA0033
IMG-20230901-WA0033
IMG-20230901-WA0030
IMG-20230901-WA0030