الثلاثاء 18 يونيو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

محافظات

تشكيل لجنة عاجلة لمواجهة ظاهرة التسول بقنا

محافظ قنا اللواء
محافظ قنا اللواء أشرف الداودي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أصدر اللواء أشرف الداودي محافظ قنا، قرارا يتضمن تشكيل لجنة عاجلة في كل مركز، برئاسة رئيس الوحدة المحلية، وعضوية كل من عضوين من الإدارة الاجتماعية، أحدهما ممثل عن الدفاع الاجتماعى والآخر عن قسم الضمان، ومسئول حماية الطفل، وعضو من إدارة المتابعة وتقييم الأداء بالوحدة المحلية للمدينة، لمواجهة ظاهرة التسول بشوارع وميادين المحافظة. 


وقال محافظ قنا، أن اللجنة سوف تختص بالمرور اليومي على شوارع المراكز والمدن والقرى، لمنع ظاهرة انتشار المتسولين واستغلال الأطفال في أعمال التسول، مع اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة ضدهم، وإعداد تقرير يومي بأعمال كل لجنة وإرساله إلى إدارة الأزمات بالمحافظة، علي أن اللجان المشكلة، ستبدء أعمالها بداية من الغد بالتنسيق مع أقسام الشرطة بالمراكز، مشيرا إلي أن ظاهرة انتشار التسول بشوارع المحافظة، تأتي بالتزامن مع حلول شهر رمضان المبارك، الأمر الذى يؤكد أنه هناك إدراة وتنظيم لهذه الظاهرة، لذا يجب علينا عدم الالتفات إليهم وعدم إعطائهم أي مساعدات مالية، حتى لا نساعدهم على الاستمرار في التسول.


وأشاد محافظ قنا بجهود الدولة لتوفير حياة كريمة للمواطنين، تنفيذا لتوجيهات فخامة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، والتي تهدف إلى تخفيف العبء عن كاهل المواطنين والنهوض بمستوى المعيشة والخدمات المقدمة لهم.


وأضاف الداودي، أنه سيتم توزيع مواد غذائية على المستحقين بكافة مراكز المحافظة بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني، مشيدا بجهود التحالف الوطني التنموى للعمل الأهلي فى إقامة مشروعات اجتماعية وتنموية للنهوض بكافة القطاعات والسعي نحو توفير حياة كريمة وتحسين مستوى المعيشة للمواطنين.


وتابع "الداودي"  أن المحافظة لا تدخر جهدا في تقديم كافة التسهيلات الممكنة لدعم مبادرات المجتمع المدنى ورجال الأعمال والجمعيات الأهلية التي تهدف إلى خدمة المواطن وتسهيل سبل المعيشة لهم .


يذكر أن محافظة قنا كانت قد واجهت ظاهرة  انتشار التسول بشكل ملحوظ خلال السنوات القليلة الماضية، بجميع المراكز و المدن، وفي الشوارع الرئيسية و الميادين و مجمعات المواقف، الأمر الذي ساهم في الحد من هذه الظاهرة الغير حضرية، والتي لا تليق بحجم المحافظة .