الإثنين 15 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

العالم

الرئيس الصيني يوجه دعوة لنظيره الروسي لزيارة بكين

شي جين بينج وبوتين
شي جين بينج وبوتين
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

وجه الرئيس الصيني شي جين بينج، دعوة لنظيره الروسي فلاديمير بوتين لزيارة الصين هذا العام.. جاء ذلك خلال لقاء شي جين بينج مع رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين.

كما دعا "شي" رئيس الحكومة الروسية ميخائيل ميشوستين، لزيارة الصين في أقرب وقت ممكن؛ لاستعادة آلية الاجتماعات المنتظمة بين رئيسي حكومتي البلدين.

ومن جانبه، أعرب ميشوستين خلال اللقاء عن شكره للاهتمام الكبير، الذي يوليه شخصيًا لتطوير الصداقة والشراكة بين البلدين.. وقال: "أهنئكم على إعادة انتخابك رئيسا لجمهورية الصين الشعبية، وأشكركم بصدق على الاهتمام الشخصي الكبير بتنمية الصداقة والشراكة بين روسيا والصين".

وأضاف: أن روسيا والصين تستعدان لإطلاق مشاريع جديدة من شأنها زيادة النقل بشكل كبير على طول المسارات العابرة لسيبيريا وآسيا.. مشيرا إلى أن التعاون التجاري والاقتصادي بين روسيا والصين يتطور بنجاح على الرغم من العقوبات والاضطرابات في الأسواق العالمية.

وكان الرئيس الصيني قد شدد على أهمية قيامه بأول زيارة خارجية له بعد إعادة انتخابه إلى روسيا، مشيرا إلى أن هذا يشهد على الطبيعة الخاصة للعلاقات الروسية الصينية التي تدخل حقبة جديدة.

الرئيس الصيني في روسيا

يذكر أن الرئيس الصيني وصل إلى روسيا؛ لعقد اجتماع مع رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين قبل إجراء مزيد من المحادثات في الكرملين، وذلك وفقا لما أعلنته وسائل إعلام روسية.. مشيرة إلى أن "شي" يقوم بزيارة لروسيا، تستغرق ثلاثة أيام؛ وصفتها بكين كمشروع لصنع السلام على الرغم من الشكوك العميقة في كييف والغرب.

وكان الرئيسان الصيني والروسي قد تحدثا لمدة أربع ساعات ونصف الساعة أمس، ومن المتوقع أن يجريا المزيد من المحادثات في وقت لاحق اليوم، قبل التوقيع على عدد من الاتفاقيات وعقد مؤتمر صحفي مشترك.

وتستهدف مباحثات الرئيسين العلاقات الثنائية والاقتصاد والوضع الدولي والأزمة الأوكرانية.. ومن المنتظر توقيع 10 وثائق مشتركة وبيان حول تعميق الشراكة الاستراتيجية.. ومن المقرر أن يوقع الجانبان الروسي والصيني اليوم على 10 وثائق مشتركة، منها بيان مشترك حول تعميق الشراكة والتفاعل الاستراتيجي بما يتواءم مع الدخول في حقبة جديدة وبيان مشترك حول خطة التنمية للمجالات الرئيسية للتعاون الاقتصادي لعام 2030.

من ناحية أخرى، قال نائب رئيس مجلس الاتحاد الروسي قسطنطين كوساتشوف، إن حلف شمال الأطلسي تحول إلى منظمة لا تحل المشاكل الأمنية بل تفتعلها، وأصبح يشكل تهديدا للأمن العالمي.
وأضاف كوساتشوف، في تصريح خاص لقناة "روسيا اليوم" أن "حلف شمال الأطلسي لو لم يكن موجودا خلال السنوات الثلاثين الأخيرة لما كان هناك قصف على يوغوسلافيا أو حرب في العراق أو أزمة في ليبيا وصراع في أفغانستان وسوريا، وكذلك ما كانت الأزمة الأوكرانية لتحدث".

وتأتي تصريحاته على هامش المؤتمر البرلماني الدولي الثاني روسيا - إفريقيا بالعاصمة موسكو.