الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

تقارير وتحقيقات

إصابات كورونا تتراجع بنسبة 9%.. عدد متلقي اللقاح تجاوز الـ40 مليونًا.. "صحة النواب": مصر تشهد الموجة السابعة من الفيروس.. وتاج الدين: الوضع تحت السيطرة

البوابة نيوز
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

كشفت وزارة الصحة عن تناقص أعداد المصابين بفيروس كورونا خلال الأسبوع الماضي   بنسبة 9%، مقارنة بالفترة السابقة. 

ونقلاً عن بيانات وزارة الصحة، فإن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا التي تم الإبلاغ عنها خلال الأسبوع الثالث من الشهر الجاري بلغت 100 حالة. 

وقال الدكتور خالد عبد الغفار، وزير الصحة، إن نسبة الإيجابية في العينات التي تم تحليلها بالمعامل المركزية ومعامل المحافظات تراجعت إلى 4.3% من إجمالي العينات التي تم تحليلها لفيروس كورونا في الأسبوع الثالث من العام الجاري المنتهي في 21 يناير الجاري، وذلك مقارنة بـ4.8% خلال الأسبوع السابق عليه.

وأضاف عبد الغفار، أن عدد مُتلقي لقاح كورونا المُحصنين على مستوى الجمهورية بلغ 40.179.892 مُحصن، متابعًا أنه من المُقرر استلام شحنة لقاحات جديدة خلال أسبوعين تحتوي على مليون جرعة من إجمالي 3 ملايين جرعة من لقاح فايزر المُعدَل ليوفر الحماية من متحور أوميكرون.

ومن جانبه، قال الدكتور أشرف حاتم، رئيس لجنة الصحة بمجلس النواب، إن إصابات الموجة السادسة من فيروس كورونا كانت بسيطة، لافتًا إلى أن مصر شهدت منذ أسبوعين الموجة السابعة لفيروس كورونا، منوهًا أن الحالات المسجلة أزيد من الطبيعي قليلًا. 

 

ولفت إلى أن الموجة السابعة يتزامن معها موسم الإصابة بالإنفلونزا الموسمية، وإصابة الأطفال بالفيروس المخلوي.

حاتم

وأوضح حاتم أن الإصابة بأعراض في الجهاز التنفسي العلوي وحرارة بسيطة، يمكن علاجها بسهولة، مشددًا على أهمية إجراء تحليل كورونا، حال ارتفاع الحرارة لما يزيد عن 38.5 درجة، والشعور بتكسير شديد في الجسد، خاصة في الفئات ذات عوامل الخطورة ككبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة أو المثبطة للمناعة.

ووجه رئيس لجنة الصحة بمجلس النواب، نصائح للأشخاص العائدين من العمرة، ومصابين برشح أو تكسير بسيط في الجسم وارتفاع حرارة بمقدار نصف درجة، قائلًا: "نريح شوية في البيت، مش محتاجين نروح الدكتور أو نأخذ مضادات حيوية". 

وقال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار الرئيس للشئون الصحية، إن التجربة المصرية فى إدارة جائحة فيروس كورونا كانت رائدة، لافتًا إلى أن هدف الدولة  كان تأمين صحة المواطن، وتقديم الرعاية الصحية له خلال الجائحة دون نقص.

وأضاف، أن مصر لم تعاني أي نقص من أزمة نقص الأدوية، فمعظم الشركات الدوائية أسهمت فى إنتاج العلاجات، ولم تعني من مشكلة نقص أجهزة التنفس الصناعى، فالرئيس كان يتابع المخزون الاستراتيجى لها بشكل يومى، وكذلك الاحتياطى الاستراتيجى من الأدوية والمستلزمات الطبية.

تاج الدين

ولفت تاج الدين إلى أن لقاحات كورونا بمختلف أنواعها لها نفس الكفاءة فى مواجهة فيروس كورونا ومتحوراته المختلفة، التى تظهر من وقت إلى آخر، ودور اللقاحات أنها لا تمنع المرض، ولكنها تُقلل شدة الأعراض فى حال الإصابة وجعلها بسيطة ومتوسطة.

وأشار مستشار الرئيس للشئون الصحية إلى أن الوضع الوبائي لفيروس كورونا يشهد انخفاضاً ملحوظاً فى أعداد مصابى الفيروس، لكن انخفاض أعداد إصابات فيروس كورونا لا يعنى اختفاء فيروس كورونا الذي ما زال موجوداً.

ونصح تاج الدين، المواطنين بضرورة توخى الحذر، وارتداء الكمامات، والحرص على التباعد الاجتماعى، والبُعد عن الزحام، وعلى المواطنين إدراك أن الإجراءات الاحترازية يجب أن تكون أسلوب حياة للمواطنين، للوقاية من الأمراض المعدية وغيرها.

وتابع، أن الوضع فى مصر تحت السيطرة، وعدد الحالات قليل جداً، وبأعراض بسيطة، والحالات التى تحتاج إلى مستشفيات تكاد تكون نادرة، والوفيات صفر.