الأحد 29 يناير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

آراء حرة

الشرطة وحماية الوطن والمواطن

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قوات الشرطة دفعت ثمنًا باهظًا من دم وحياة لأفرادها لحماية المجتمع، ومازالت دون شكوى والتضحيه اصبحت مرادف لها.

هناك من يصنف الكلمة بالمجاملة فيما لو كانت إيجابية لوزير أو مسئول أو فئة من المجتمع.. يعني لو أشدت بمشروع للدولة المصرية أو موقف إيجابي لوزير أو وكيل وزارة أو لرئيس بنك عادة ما يواجه ببرود وأقل كلمة أنك مجامل 

أنا هحكي قصه عشتها بنفسي وشفتها بعيني 

الموضوع الشرطة المصرية 

١- علاقتي بالشرطة محددة في عمل بطاقة  أو جواز سفر. وفي بعض الفترات كنت أتردد على اتحاد الشرطة الرياضي والمناسبات الأخرى. 

في أحداث يناير ٢٠١١ وأنا أقيم أمام قصر الاتحادية وأعمل في شارع قصر العيني بروزاليوسف من اللحظه الأولى للشغب  تابعت وشاهدت.. في الإسكندرية مظاهرة خالد سعيد على الكورنيش بملابس سوداء.. وكنت أحد المحاصرين فوق الدائري لمدة ست ساعات، ومن يحاصرنا أطفال لعمر ١١ إلى ١٨سنة ومعي في السيارة أولادي وزوجتي والنيران مشتعلة في إطار سيارات حولنا.. والويل لمن يحاول أن يكسر الحصار.. في ميدان التحرير وحوله تنقلت وشاهدت تفاصيل التفاصيل. 

ابني يوسف تم محاصرته في الإسكندرية وقد كان يرغب في السفر للساحل وتصادف انه لم يحمل نقود تكفي والطوارئ تخيم علي المكان ويجب ان اذهب اليه.. لن أشرح الشعور وابنك مش عارف تعمل ايه وقد ذهبت الي برج العرب لانتظر سائق ميكروباص ابن حلال تطوع ان ينقله الي تلك النقطه وسلمه لاثنين من صف القوات المسلحة.

طبعًا علشان تذهب لتلك النقطة في الثانية عشرة ليلا أنت مُعرَّض لكل أسباب القتل. 

٢- أمام قصر الاتحادية فى روكسي مصر الجديدة. وكل تفاصيل الأحداث عشتها من مظاهرات. المعارك في الشوارع الخلفيه الي القتل والسحل  والضرب والاعتداء علي الناس وحرس القصر. 

٣- في شارع السد بالسيدة زينب وبعد مطعم الجحش بخمسين مترا في اتجاه القلعه وانا  راكب السياره واذ بخناقه بالسيوف والسكاكين  لاول مرة اشوف علي الطبيعه هذا السلوك وقد استوقفني صغير عمره ١٠سنوات ويحمل سيف اكبر من طوله وهددني.. افتح السياره.. حاضر لف حولها وفتش الشنطه وخوفي ان تطالنى سكينه او سيف من المشاجره  بين الاخوان وعدد من الناس دفعني لدفع رشوه للصغير  لينقذنا من هذا الرعب  خمسين جنيه.. وسمح لي بالمرور 

مش هوصف الخرطوش وتهديدات الاخوان لنا ومحاصرتهم للمربع روكسي ونومي في السياره ولا حالة الفزع التي ضربت الجميع 

٤-غابت الشرطة بفعل الأحداث وتغيرت مهامها وأولوياتها..

٥- في غياب الشرطه وقتها كنت اتحرك في الشوارع  وفي عقلي اسئله.. ازاي نعيش دون الشرطه؟  الامر مستحيل 

في ظل غيابها سائقو التوكتوك والميكروباص سيطروا على الشارع 

في غياب الشرطه زادت البلطجه وحالات التثبيت لك ولاسرتك للسرقه علنا 

٦- لم أتصور في حياتي انني سوف اشهد يوما بان اعيش في غياب الشرطه 

كنت ادقق..يانهار اسود 

احنا بدون شرطه لن نصمت 

عرفت بعدها ومن خلال المواقف والحرب الاهليه التي عاشتها مصر لمدة عامين 

يعني ايه أمن..ويعني ايه سلامه المواطن..

غياب الشرطه صنع لنا فوضي وهدد حياتنا والاهم حياتنا كلها تمحورت حول مجرد الا يهاجمنا اللصوص والقتله.

٧- عارف يعني ايه تمشي في شارع يحكمه بلطجي

او تعيش في شقه خايف تفتح الباب من لصوص تفننوا في وضع الخطط للاستحواذ الي ممتلكاتك 

٨-عارف يعني ممكن تموت ولا حد يعرف اسمك ولا الجاني ولاحد هيتحقق من اسباب موتك

غياب الشرطه  اكبر  درس تعلمته في حياتى وعرفت يعني ايه امن وامان.. يعني ايه رجل الشرطه ضروري في الحياه كشريك للاستمرار. 

٩-شاهدت الاعتداء علي الشرطه من الاخوان وانصارهم بالرصاص والمولوتوف وكيف كان الضباط والعساكر يتصدون لالة الحرق والقتل المنصوبه من الاخوان ضد الشعب المصري 

وشاهدت  كيف  سقط شهداء الشرطه دفاعا عن حياتي وحياة كل المصريين وكيف تصدوا للمخربين حفاظا علي املاك وحياة الشعب.

الاخوان وانصارهم ارادوا تفكيك الشرطه لانهم ادركوا انها السند للمصريين فارادوا قصمها 

الاعتداءات من جانب الاخوان واللصوص علي اقسام الشرطه واستشهاد العشرات من رجال الشرطه دفاعا عن الاقسام امر يعكس الدماء الطاهره التي قدمتها الشرطه المصريه كفدية للمصريين. 

٢٥يناير عيد الشرطه المصريه لمواقفها البطوليه علي مدار التاريخ  وتضحياتها الكبيره بالدم والحياه من اجل حماية المصريين 

واعتقد ان عطاء الشرطه المصريه متجدد ومستمر. إنها سند  للبلد والمجتمع 

تحيه لكل افراد الشرطه المصريه جنودًا وضباطًا.

دوركم في المحافظة على أمن وسلامة البلد واضح والمحافظة علي المجتمع وحماية الأفراد من الأخطار واضح.

الشرطة في قلوبنا

تضحياتكم تمنحنا الحياة.