الإثنين 22 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

البوابة ستار

نجل توفيق الدقن: والدي كان خفيف الظل ووالدتي تغار عليه

نجل توفيق الدقن
نجل توفيق الدقن
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قال المستشار ماضي توفيق المحامي بالنقض نجل الفنان القدير توفيق الدقن، إن روح والده وفنه لازالت موجودة وأنه يدافع عن فنه بإستمرار عبر جميعة أبناء الفنانين.

وأضاف في  لقاء خلال برنامج "كلمة أخيرة" الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على قناة "ON" :"كنا ثلاثة أشقاء  فخر وهالة وأنا  وإحنا تربينا في مناخ فني راقي جعلنا جميًا حتى ولو نمتهن الفن نتذوقه برقي حيث كنا نخالط العمالقة مثل فريد شوقي ومحمود المليجي".

ولفت إلى أنه عاش دراسته في المدرسة وسط أجواء الفن وكان يعامل معاملة راقية كونه نجل توفيق الدقن، قائلًا: "كانوا بيعاملوني بإحترام ومحبة علشانه وكان يتم استغلالنا في طلب تذاكر وغيره وكنت عندما أخبره بطلبات الناس يقلي أنا مش المنتج عمري ماطلب من حد".

وحول الافيهات، قال : "إفيهات والدي  باقية ولم تكن لتبقى لولا عبقرية الاداء وأن بعض الافيهات قام بتأليفها والبعض الاخر كانت ضمن سياق الحوار ووالدي ليس بعيدًا عن الفن، وهو موهوب بالفطرة".

وكشف أن والده كان له أصدقاء محدودين في الوسط في مقدمتهم  الترسو فريد شوقي وتعاونا في أفلام الفتوة وبور سعيد والسلطان فضلًا عن الفنان القدير رشدي أباظة ومحمود المليجي وعبد المنعم إبراهيم.

وذكر أن والده كان  خفيف الظل في المنزل لكن بجدية وتلقائية   تجعل من يتعامل معه يضحك حتى وإن كان في قمة جدية الموقف، كما أن والدته كانت تغير عليه بطبيعة الستات كاشفًا عن مقولة للفنان الراحل كان يقولها في المنزل (عايش تعيش في سلام إسمع كلام المدام)".