السبت 28 يناير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

اقتصاد

"التصديري للصناعات": إعادة استخدام المنتجات الصناعية يحد من الانبعاثات الكربونية الضارة

معرض فوودافريكا
معرض فوودافريكا
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

انطلقت اليوم فعاليات ختام لمعرض فوود افريكا في دورته السابعة بعقد جلسة نقاشية تحت عنوان " الاتجاه نحو الأخضر من خلال الممارسات والمبادرات وتأثيره على قطاعي الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية" .

أدارت الجلسة ريم محمود ، استشاري أول للخدمات الصناعية بالوكالة الألمانية للتعاون الدولي  جي أي زد ، وذلك بمشاركة  سالي منصور، استشارى تشبيك الاعمال بالوكالة الألمانية للتعاون الدولي – جي أي زد ، والمستشار تجارى الدكتورة نهى شتية، نائب مدير وحدة الشركات متعددة الجنسيات و مؤسسات التمويل الدولي، بجهاز التمثيل التجارى والدكتور محمد عبد الوهاب، رئيس قسم مركز بحوث الصحراء ،  و سارة إبراهيم ، المدير التنفيذى ، للمجلس التصديرى للطباعة و التغليف،  و  مى خيرى، المدير التنفيذى ، للمجلس التصديرى للصناعات الغذائية و  ليزا كاليشيان ، نائب رئيس قطاع التكتلات الصناعية، بمركز تحديث الصناعة الي جانب حضور لفيف من الخبراء والمتخصصين.

وأكدت سارة إبراهيم ، المدير التنفيذى للمجلس التصديرى للطباعة و التغليف  أن التوجهات العالمية الحالية نحو الحد من استخدام البلاستيك وتقليل البصمة الكربونية ، لافتة إلى أهمية الالتزام بالمعايير التي تطبقها هيئة سلامة الغذاء والتي تضع معايير خاصة للتعبئة والتغليف في صناعة البلاستيك والكرتون.

وأشارت إلى أن استخدام الكرتون أفضل من البلاستيك من الناحية الصحية في ظل انتشار فيروس كورونا.

كما أشارت مى خيرى، المدير التنفيذى ، للمجلس التصديرى للصناعات الغذائية إلى أهمية الممارسات الخضراء في مجال الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية وسلاسل القيمة المضافة من خلال اعادة التدوير واعادة استخدام المنتجات في القطاع الصناعي والحد من الانبعاثات الكربونية والبيئية الضارة .

واوضحت أن التعبئة والتغليف لها دور هام في الحفاظ علي البيئة من خلال إعادة التدوير للمخلفات الصناعية بالاضافة الي التاثيرات علي الصناعات الزراعية والحاصلات الزراعية من خلال زيادة تنافسية المنتج المصري في الجودة والسعر والتصميمات المتميزة ، مشيرةً  الي ان صادرات القطاع الصناعي  30 ٪ منها منتجات من اصل زراعي والمنتجات الزراعية 95٪ منها من مكونات محلية ، داعيةً الشركات ان تظهر جودة المنتج وتصميم المنتجات بشكل متميز لزيادة تنافسية المنتجات المصرية.

ونوهت سالي منصور، استشارى تشبيك الأعمال، ، الوكالة الألمانية للتعاون الدولي – جي أي زد الى الدعم الفني الذي يقدم للشركات ونقل التكنولوجيا بالتعاون مع الجامعات ومراكز التكنولوجيا والابتكار .

واضافت ان هناك برامج تدريبية لخلق فرص للعمل فى عدة محاور أهمها تقليل الانبعاثات في سلاسل الإمداد للشركات والسلع عن طريق الدعم الذي يقدم  في هذا المجال وكذلك نعمل على إيجاد حلول مبتكرة للمخلفات لمدخلات إنتاج الشركات من خلال إدارة المخلفات،مشيرة إلى أن  هناك برامج استشارية من المقرر ان يتم تنفيذها خلال الفترة القادمة مع الشركات الصغيرة فى المجال الزراعى وكذلك التمويل الأخضر فى مصر .

ولفتت الى المحور الاخر الذى تعمل عليه  الوكالة وهو الانشطة الاستكشافية والدراسات لمواد التعبئة والتغليف المستدام وبدء العمل مع الشركات الرائدة فى هذا المجال لتكوين فرق وممثلين من الجامعات لاستخدام  آلية لحلول مبتكرة للتغليف الخاص بالصناعات الغذائية.

وبدورها أشارت الدكتورة نهى شتية المستشار التجارى نائب مدير وحدة الشركات متعددة الجنسيات ومؤسسات التمويل الدولى، بجهاز التمثيل التجاري ان الممارسات الخضراء في المجال الزراعي والصناعي كان له دور هام ومحور رئيسي في مؤتمر المناخ cop 27 من خلال مبادرات عديدة مثل مبادرة الابتكار الزراعي ومبادرة السلامة المناخية والتحول الزراعي ومبادرة العمل المناخي من خلال تطوير قدرات الابتكار.

وأوضحت نهى أن المبادرات في مجال الزراعة تهدف إلي تحسين العمل الزراعي والمناخي وتطوير العمل من خلال توفير التمويل بوسائل مبتكرة وسياسات واضحة ، مشيرة إلى أن مبادرة الابتكار الزراعي من المبادرات الهامة التي تحتاج إلى دعم دولي من البنوك.

وأشارت  ليزا كاليشيان ، نائب رئيس قطاع التكتلات الصناعية، بمركز تحديث الصناعة إلى أهمية التوسع فى برامج التحول الرقمي والاستدامة والاقتصاد الأخضر من خلال الاستخدام الأمثل في  البيئة والطاقة  والمسئولية الاجتماعية ومساعدة المصانع للوصول إلى بيئة امنة ونظيفة والحد من الكربون والانبعاثات الضارة.