السبت 20 أبريل 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

العالم

وزيرة الخارجية الكندية: استهداف روسيا لشبكة الطاقة يعزز دعم الناتو لأوكرانيا

وزيرة خارجية كندا،
وزيرة خارجية كندا، ميلاني جولي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قالت وزيرة خارجية كندا، ميلاني جولي، اليوم الثلاثاء، إن الناتو لا يزال ملتزمًا بدعم أوكرانيا خلال فصل الشتاء "الصعب"، على الرغم من أن إنهاء الصراع مع روسيا لا يزال بعيدًا عن الأنظار.

وأضافت جولي، في تصريحات لصحيفة "الجارديان" البريطانية: "أن روسيا ليست على طاولة المفاوضات على الإطلاق. ولذلك فإن هدفنا الآن هو فقط تعزيز موقف أوكرانيا على الأرض من خلال المساعدة العسكرية وتبادل المعلومات الاستخباراتية والدعم المالي، لأنه عندما نفعل ذلك، فإننا في الواقع نعزز موقفهم على طاولة المفاوضات. سيكون هناك حل دبلوماسي في نهاية المطاف. كان هذا هو الحال في كل نزاع. لكننا لم نصل إلى هناك بعد".

وعلى الرغم من التقارير التي تفيد بأن الحلفاء الغربيين قلقون بشكل متزايد من استمرار شحن الأسلحة المكلفة - وقلقهم من السرعة التي تستخدم بها أوكرانيا ذخيرتها - قالت جولي إن هناك "دعمًا قويًا لأوكرانيا قبل قمة الناتو".

وأشارت إلى تعهد كندا بتقديم 500 مليون دولار كندي كمساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا، والتي تم الإعلان عنها في قمة مجموعة العشرين في جاكرتا.

وقالت جولي إن استهداف روسيا للبنية التحتية المدنية في أوكرانيا، وخاصة محطات الطاقة، أدى إلى زيادة الدعم من الحلفاء. وقالت: "نحن بحاجة للتأكد من أن الأوكرانيين قادرون على اجتياز هذا الشتاء الصعب"، مضيفة أن وزراء الطاقة من دول الناتو يبحثون عن حلول لأزمة الطاقة التي تلوح في الأفق.