الأربعاء 08 فبراير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

سياسة

«المصري الديمقراطي» يطالب بعدة إجراءات لمواجهة أزمة التضخم وغلاء الأسعار

.
.
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أصدر الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي بيانا الثلاثاء قدم فيه عدة مطالب لمواجهة الوضع الاقتصادي، وأزمة التضخم وغلاء الأسعار التي أثقلت كاهل المواطنين والدولة. 
قال الحزب في بيانه إنه أصدر منذ أيام قليلة بيانا يشيد بحزمة القرارات بمد شبكة الحماية الاجتماعية. لكن أعقب ذلك إعلان الحكومة عن التوصل لاتفاق مع صندوق النقد الدولي على مساعدات تبدأ بقرض جديد بمبلغ ٣ مليارات دولار أمريكي مشروطة بشروط في مقدمتها مرونة سعر صرف الجنيه المصري أمام العملات الأجنبية. مما نتج عنه انخفاض قيمة الجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي مما أدى لتآكل تام لأي مزايا سوف يحصل عليها المواطنين من تلك القرارات.
وتابع البيان: إن اضطرار الحكومة  اللجوء لصندوق النقد الدولي مرة أخرى لم يكن بسبب تأزم الوضع الاقتصادي العالمي فقط، بل هو أساسا بسبب تأخر الحكومة في معالجة الاختلالات الهيكلية للاقتصاد المصري، وعدم الاهتمام بأنشطة الاقتصاد الحقيقي التي كانت لتساعد في وجود حصيلة معتبرة من الصادرات، وانصباب تركيز الحكومة علي الأنشطة الاقتصادية الريعية التي لم تحقق التنمية الحقيقية المستدامة.
وأكد الحزب في بيانه إنه  يدرك أن الحكومة في المؤتمر الاقتصادي تسعى لوضع حزم إجراءات اقتصاديه جديدة تعمل على تشجيع الإصلاح الاقتصادي الهيكلي والإداري بما يسهل إجراءات تنشيط الاستثمار الخاص المحلي والأجنبي، ومراجعة أولويات الاستثمار و الإنفاق الحكوم. والعمل على ضمان بيئة تنافسية عادلة في مجال الاستثمار الاقتصادي بكل قطاعاته.
و طالب الحزب في بيانه بإجراءات عاجلة ومتصاعدة للحماية الاجتماعية، حتى نتجاوز الأزمة، ونستطيع أن نصل لنتائج تطبيق السياسات الاقتصادية الجديدة المأمولة: 
1- رفع الأجور
2- زيادة الدعم النقدي للفئات الأولي بالرعاية  
3- عدم زيادة أي أعباء جديدة علي المواطنين من خلال تثبيت أسعار الكهرباء و الوقود
4- الامتناع عن فرض أي رسوم جديدة غير مباشرة
5-  قيام الحكومة بالتعاون مع مجلس النواب بمراجعة عاجلة للموازنة العامة للدولة وخطة التنمية لإعادة ترتيب أولويات الانفاق والمشروعات الكبرى لإيجاد التمويل اللازم لزيادة بنود الحماية الاجتماعية.
6-  زيادة عاجلة لبنود الصحة والتعليم لتخفيف العبء الهائل على المواطن في هذين البندين.
7- تطبيق إجراءات استثنائية للسيطرة علي الأسعار وعدم استغلال البعض لانخفاض سعر العملة في زيادات غير مبررة للأسعار.
8- رفع حد الإعفاء الضريبي ليتناسب مع التضخم الحاصل.
واختتم البيان بالتأكيد على أن الحزب سيسعى من خلال كل الوسائل والأساليب الدستورية والقانونية المتاحة لديه ، وعلى رأسها نوابه في البرلمان، للعمل بكل الطرق الدستورية المتاحة  على تحقيق المطالب والإجراءات أعلاه بما يساعد الدولة على تجاوز الأزمة  بأقل خسائر اقتصادية واجتماعية.