الأربعاء 29 مايو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

بوابة العرب

التظاهرات مستمرة في طهران وتصل للجامعات والمصانع.. الطلاب ينضمون للاحتجاجات وسط قمع للنظام الإيراني

التظاهرات مستمرة
التظاهرات مستمرة في إيران وتصل للجامعات والمصانع
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

واصلت التظاهرات المناهضة للحكومة في إيران، في الجامعات واشتباكات في الشوارع وإضرابات لعمال مصانع البتروكيماويات في الجنوب. 

وبحسب مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد كانت الاشتباكات في كلية العلوم الاجتماعية بجامعة طهران عنيفة لدرجة أن الناس قارنوها بالحوادث التي وقعت في جامعة الشريف في وقت سابق في أكتوبر والتي تعرض فيها عدد كبير من الطلاب للضرب والاعتقال.

وقامت قوات الأمن في جامعة مازندران بشمال إيران بقمع عنيف لمظاهرة قام بها الطلاب الذين كانوا يهتفون لحشد الدعم للاحتجاجات.

كما كانت جامعة آزاد في شهر كورد، وعاصمة مقاطعة شهرمحال وبختياري، وجامعة تبريز للفنون في شمال غرب إيران، وجامعة الخليج الفارسي في محافظة بوشهر الجنوبية، وجامعة أردبيل للعلوم الطبية، مشاهد لتجمعات الطلاب الذين كانوا يرددون شعارات مناهضة للحكومة. 

في وقت لاحق من مساء أمس الاثنين، ورد أن قوات الأمن هاجمت مهاجع النساء في مدينة رشت في مقاطعة جيلان الشمالية، وضربت الطلاب وأرعبتهم. 

بالإضافة إلى طلاب الجامعات، انضم طلاب المدارس الثانوية أيضًا إلى الاحتجاجات - التي اندلعت بعد وفاة محساء أميني، وهي فتاة تبلغ من العمر 22 عامًا من مدينة سقز ذات الأغلبية الكردية، في الحجز. 

وانخرطت طالبات المدارس بشكل خاص في الاحتجاجات منذ وفاة الطالبة، التي تُعرف باسم أسرا بناهي، التي توفيت بسبب نزيف داخلي بعد أن تعرضت للضرب على أيدي قوات الباسيج شبه العسكرية التي هاجمت مدرستهم في مدينة أردبيل. 

وحاول مسؤولو المدرسة إجبار الطلاب على غناء أغنية دعائية "هالو كوماندر" في مدح حاكم إيران علي خامنئي، ولكن عندما رفض بعض الطلاب، ظهر عملاء حكوميون وضربوا الفتيات واعتدوا عليهم، وبحسب ما ورد نُقل طالب آخر إلى المستشفى في حالة حرجة.

في عدة مدن، بما في ذلك العاصمة طهران وكرج، شوهدت تلميذات يرشن الطلاء الأسود على صور المرشد الأعلى خامنئي، واستبدلهن بصورة محسة أميني.

كما كانت الشوارع في العديد من المدن ساحة قتال بين الناس وقوات الأمن يوم الاثنين من ظهر اليوم الاثنين حتى الليل، مع ورود أنباء عن اشتباكات دامية في مدينة عبدانان الواقعة جنوب محافظة إيلام، وفي بيرانشهر في محافظة أذربيجان الغربية أيضًا. زاهدان، عاصمة إقليم سيستان وبلوشستان.