الخميس 08 ديسمبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

حوادث وقضايا

60 مدمنًا وأدوات تعذيب.. ماذا حدث داخل فيلا الموت بالهرم؟

أرشيفيه
أرشيفيه
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، من ضبط 5 أشخاص المتهمين باستئجار فيلا وإدارتها كمركز طبى لعلاج الإدمان "بدون ترخيص" واحتجاز عدد من متعاطى المواد المخدرة بداخلها بلغ عددهم 60 مدمنا والتعدي عليهم بالضرب والتكبيل وصرف أدوية وعقاقير طبية لهم بدون استشارة طبية، وذلك نظير مقابل مادى بدائرة قسم شرطة الأهرام غرب المحافظة.

كانت قد وردت معلومات إلى ضباط الإدارة العامة لمباحث رعاية الأحداث بقطاع الشرطة المتخصصة قيام أحد الأشخاص بإدارة مركز لعلاج الإدمان والصحة النفسية "دون ترخيص" كائن بدائرة قسم شرطة الأهرام، واحتجاز عدد من متعاطي المواد المخدرة بداخله وصرف أدوية وعقاقير طبية لهم دون استشارة طبية وذلك نظير مقابل مادي.

وبعد التأكد من صحة المعلومات وعقب تقنين الإجراءات تم استهداف المركز المشار إليه، وأمكن ضبط القائمين على إدارته 5 أشخاص " لأربعة منهم معلومات جنائية مسجلة"، مقيمين بدائرة قسمى شرطة "العمرانية، بولاق الدكرور" بالجيزة" وتبين وجود 60 شخصا بداخل المركز المشار إليه من متعاطى المواد المخدرة. 

وبسؤال عدد منهم أقروا بحجزهم والآخرين داخل المركز عن طريق ذويهم كرهًا عنهم، وأن القائمين على إدارة المكان يقومون بتكبيلهم والتعدي عليهم بالضرب، كما أسفر التفتيش عن ضبط "كمية من الأدوية المهدئة للحالة النفسية والعصبية "مجهولة المصدر ومدرجة جدول مخدرات وممنوع تداولها دون استشارة طبية"،  5 هواتف محمولة "خاصة بالمتهمين"،  2 سجل دفترى لإثبات بيانات وأحوال ومعيشة النزلاء، مبلغ مالى "تم تحصيله من النزلاء"، مجموعة من الحبال "تستخدم فى تكبيل النزلاء".

كما تبين وجود عدة مخالفات بالمكان تمثلت في "إدارة منشأة طبية لعلاج الإدمان دون ترخيص، مزاولة مهنة الصيدلة دون ترخيص وصرف أدوية وعقاقير مهدئة للحالة النفسية والعصبية دون إستشارة طبية، مزاولة مهنة الطب من القائمين على إدارة المكان دون ترخيص، عدم وجود تجهيزات طبية، عدم توفير وسائل السلامة الصحية"، وبمواجهة المتهمين أقروا بإدارة المكان كمنشأة طبية لعلاج الإدمان مقابل مبالغ مالية، ومزاولة مهنة الطب والصيدلة دون ترخيص وصرف أدوية وعقاقير طبية مهدئة للحالة النفسية للمدمنين دون إستشارة طبية، وأن الحبال والعصي تُستخدم فى تكبيل النزلاء وإجبارهم على تناول الأدوية المهدئة للسيطرة عليهم، وتم اتخاذ كل الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات.