الخميس 08 ديسمبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

بوابة البرلمان

برلمانيون يتحدثون عن أكتوبر المجيدة.. فخر واعتزاز لكل المصريين على مر السنوات ويظل محفور بوجدان الأجيال.. العوضي: جنودنا لا يهابون الموت.. عمار: انتصارات أكتوبر ستظل الشعلة المضيئة في تاريخ مصر

البوابة نيوز
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أكد عدد من أعضاء مجلس النواب، أن الذكرى الـ ٤٩ لحرب أكتوبر المجيدة ستظل محفورة فى وجدان الأجيال، علاوة على أنها فخر واعتزاز لكل المصريين على مر السنوات. 

وأوضح النواب، أن سيناء شهدت وما زالت تشهد مشروعات تنموية مهمة تهدف لإقامة حياة كريمة  للمواطنين من خلال زيادة الرقعة الزراعية وتوفير فرص عمل للشباب، وذلك بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى.

 

النائب أحمد العوضي

وفى هذا السياق؛ أكد اللواء أحمد العوضى، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، وأحد  المشاركين فى حرب أكتوبر المجيدة، أن حرب أكتوبر ستظل فخرا واعتزازا لكل المصريين على مر  السنوات؛ لافتًا إلى أن هزيمة حرب ١٩٦٧ كانت البداية التى دفعت الجيش المصرى إلى إعادة تكوين صفوفه وتحويل الهزيمة إلى نصر مستحق بعد اقتحامه لقناة السويس وإزالة حصن بارليف.

وقال «العوضي»، فى تصريح خاص لـ«البوابة نيوز» إن الجندى المصرى ضرب أروع الأمثلة فى حرب أكتوبر المجيدة؛ مشيرًا إلى أن «الجنود فى الحرب كانوا لا يهابون الموت ويدافعون عن أرضهم بأرواحهم».

وأشار رئيس دفاع النواب، إلى أن الشعب المصرى دائمًا ما يثبت وطنيته ودعمه للقوات المسلحة، وذلك على مر الأحداث خاصة خلال ثورة ١٩٥٢ وتحويل الدولة من ملكية إلى جمهورية وصولا إلى حرب أكتوبر المجيدة لتحرير الأرض المصرية واستردادها من محتل مغتصب لها؛ لافتًا إلى أن الشعب المصرى ما زال يواصل حبه لوطنه وذلك من خلال الوقوف بجانب الدولة فى ٣٠ يونيو وتخليص الدولة من جماعة الإخوان الإرهابيةودعم قواته المسلحة فى محاربة الإرهاب فى سيناء.

وتابع «العوضي»، أن الدولة المصرية ما زالت تواجه تحديات عظيمة ولكن تمر بها من خلال الصبر والتكاتف بين الشعب والمؤسسات فى الدولة لتجاوز كافة الصعوبات،مشيرًا إلى أن افتتاح المشروعات الجديدة يدعم الاقتصاد المصرى ويفتح آفاق جديدة للتطور علاوة على استعادة مصر مكانتها الدولية كاملة بفضل القيادة السياسية الحكيمة ممثلة فى الرئيس عبدالفتاح السيسى.

 

النائب يحيى كدواني

وفى نفس السياق، قال اللواء يحيى كدوانى، عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن ذكرى حرب أكتوبر المجيدة ستظل محفورة فى وجدان الأجيال على مر السنوات، مؤكدًا أن هذا اليوم مثال حى للدفاع عن أرض الوطن وتحرير سيناء وذلك بالنصر العظيم الذى حققته القوات المسلحة فى حرب أكتوبر لاستعادة العزة والكرامةوالأرض التى رواوا بدمائهم أرض سيناء.

وأوضح «كدوانى» فى تصريح خاص لـ«البوابة نيوز» أن القوات المسلحة ما زالت تضحى بحياتها من أجل حماية الوطن وظهر ذلك جليا فى الحرب ضد الإرهاب الغاشم الذى يستهدف الأبرياء من أجل أطماع جماعة ظالمة وغاشمة.

وأكد عضو دفاع النواب، أن سيناء أصبحت الآن أرض التنمية الجديدة وذلك من خلال الكثير من المشروعات التنموية لتحقيق حياة كريمة للمواطنين وزيادة الرقعة الزراعية لتحويلها لسلة غذائية لتحقيق الاكتفاء الذاتى، علاوة على توفير فرص عمل للشباب.

وتابع كدوانى، أنه تم تنفيذ مئات المشروعات القومية الكبرى فى سيناء فى كافة المجالات والتخصصات فى عهد الرئيس السيسى من بينها تنفيذ الأنفاق الجديدة أسفل قناة السويس وهى أنفاق تحيا مصر بالإسماعيلية،وأنفاق الثالث من يوليو جنوب بورسعيد،ونفق الشهيد أحمد حمدى ٢، والتى ربطت سيناء بجميع المحافظات.

بالإضافةإلى إنشاء ٢٦ طريقا بلغ طولها ٢٠٢٢ كيلومتر، وتطوير مطار البردويل الدولى، ومطار العريش الدولى، وتطوير ميناء العريش البحرى، وجارى تطوير ميناء الطور وشرم الشيخ، إضافة إلى إنشاء المناطق اللوجستيةداخل الموانئ وذلك فى إطار تنمية وتطوير محور قناة السويس، وإنشاء التجمعاتالعمرانية والجامعات بسيناء كجامعة الملك سيناء وجامعة العريش والمدارس والمعاهد.

واستطرد عضو دفاع النواب، قائلًا:» المصريين عانوا كثيرًا من الحروب المتتالية والتعداد السكانى الذى يزداد بشكل غير طبيعى حتى وصلنا لأكثر من١٠٤ مليون مواطن؛ مما تسبب فى ضائقة اقتصادية تسعى القيادة السياسية للقضاء عليها من خلال الإصلاح الاقتصادى.

ولفت «كدواني»، إلى أن العدو يسعى لاستغلال العناصر التى تعرقل هذه المسيرة من خلال افتعال الأزمات والضغط على إثيوبيا للتشدد فى المفاوضات المشتركة مع مصر والسودان للتحكم فى حصة المصريينمن مياه نهر النيل، مؤكدًا أن المؤامرات مستمرة لكنها لن تنجح فى حالة وجود وحدة وطنية.

وطالب بإعادة النظر للخروج من الأزمات المتتاليةعلى مصر، كما طالب بالإعتماد على الأزهر فيما يخص الأمور الدينية لمواجهة الإرهاب بالتعاون مع الإعلام الوطنى الواعى، مؤكدًا أن هو السبب فى تدهورنا ووجود تلك الأزمات هو التفكير بالعاطفة دون إحكام العقل.

 

النائب حسن عمار

وفى سياق متصل، أكد النائب حسن عمار، عضو مجلس النواب عن محافظة بورسعيد، أن انتصارات أكتوبر ستظل الشعلة المضيئة فى تاريخ مصر التى لا تغيب عن وعى المصريين وضميره الوطنى، بما سجلته من أعلى درجات النضال والمقاومة أمام العدو حتى الحصول على كامل أراضينا ورفع راية النصر فى مشاهد بطولية لرجالنا من القوات المسلحة الباسلة،فاجأت وأبهرت العالم أجمع، وأثبتت أن مصر لا تقهر ولا تنكسر أمام أى اعتداء غاشم على حقوقها وأراضيها.

وقال «عمار»، إنها سجلت ملحمة وطن روى بدمائه الطاهرة،ترابه من أبناء الشعب وجنوده البواسل،لاسترداد جزء غالى وعزيز من أرض الوطن وهى سيناء، كما مثلت نقطة تحول فى تاريخ العسكرية المصرية العريقة،مؤكدا أن الشعب المصرى كان له نصيب من هذه البطولة المجيدة بالاصطفاف خلف جنوده ودعمهم.

وأضاف: وفى القلب منهم أهالى مدن القناة «بورسعيد والسويس والإسماعيلية» والذين كانوا رمز الصمود والقوة تحت خط القصف ومواجهة الأعداء بكل بسالة واقتدار، ليسطروا بحروف من ذهب، ملاحم شعبية بطولية فى المقاومة والتضحية، والتكاتف مع الجيش المصرى حتى استرداد الأرض.