الأربعاء 22 مايو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

محافظات

توقيع بروتوكول تعاون بين جامعة سوهاج والهيئة العامة لتعليم الكبار

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

عقد  الدكتور مصطفى عبدالخالق رئيس جامعة سوهاج، اجتماعاً مع الدكتور محمد يحيى ناصف الرئيس التنفيذي للهيئة العامة لتعليم الكبار، ومديري فروع الهيئة بصعيد مصر، بحضور محمد الدالي مدير فرع الهيئة العامة لتعليم الكبار بسوهاج، والدكتور عماد صموئيل وكيل كلية التربية لشئون البيئة وخدمة المجتمع والدكتورة خديجة عبدالعزيز مدير مركز تعليم الكبار بالجامعة.

وخلال الاجتماع استعرض الدكتور مصطفي عبد الخالق، ما اتخذته الجامعة من إجراءات وما حققته من إنجازات في مجال محو الأمية، منذ عام ٢٠١٤ حتى تاريخه؛ والتى جاءت متمثلة فى تخصيص مقر لمركز محو الأمية وتعليم الكبار بالجامعة، ومقرات فرعية للوحدات الثمانية المنبثقة منه فى كليات العلوم الانسانية، كما تم توقيع بروتوكول تعاون بين الجامعة والهيئة العامة لتعليم الكبار، وبدأت الجامعة من خلال المركز ووحداته في دعوة الطلاب لمحو الأمية في محيطهم المجتمعي، ولجذب الطلاب تم تقديم مجموعة من الحوافز اللوجستية بجانب المكافآت المالية للطلاب.

وأضاف عبدالخالق، أنه بفضل تلك الجهود، نجحت الجامعة خلال العامين الماضيين في الحصول على مركز متقدم يتراوح بين الاول والثالث فى مجال محو الأمية، وذلك تنفيذاََ لاستراتيجية الجامعة "سوهاج خالية من الأمية ٢٠٣٠" المنبثقة من مبادرة "حياة كريمة" التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لتطوير البشر بالتوازي مع تطوير الحجر، ففى الوقت الذى تم فيه إضافة بنية تحتية لقرى ونجوع الصعيد وبناء منشآت جديدة وشق طرق وصيانة أخرى جاءت جهود الجامعة لتنمية البشر من خلال جهود تعليم الكبار ليصبح حقا الصعيد السعيد، مثمناََ دور ودعم الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي واللواء طارق الفقي محافظ سوهاج، بالإضافة إلى التعاون المثمر والفعال مع الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار، وأيضاً جهود جميع مؤسسات المجتمع  المدني من أجل إعلان سوهاج خالية من الأمية عام 2030، وذلك اتساقاً مع استراتيجية مصر 2030.

وأعرب الدكتور محمد ناصف، عن سعادته البالغة لتواجده فى مقر الجامعة، مشيداً بجهودها المتميزة بقيادة الدكتور مصطفى عبدالخالق، في سباق محو الأمية بين الجامعات المصرية، موضحاً أن استراتيجية الهيئة لا تنتهي بنجاح الدارسين في محو أميتهم، بل هناك مراحل تالية لها مثل محو الأمية التكنولوجية وتوجيههم لخلق فرص عمل ومشاريع يستطيعوا من خلالها توفير حياة كريمة لأنفسهم وأسرهم.

وأوضح محمد الدالي، أن ما بذلته الجامعة من إجراءات غير مسبوقة في مجال محو الأمية، جعلها تتبوأ مركز متقدم ومشهود بين نظيراتها، مؤكداً على أن الهيئة وإدارة الجامعة مستمرين في تنفيذ خطة محو أمية الشعب السوهاجي، والتي تمثل 20 ٪ من السكان، موضحاً أن الطرفين وضعوا نصب أعينهم القضاء على تلك المشكلة، وتذليل كافة العقبات وتكثيف كل الجهود لنجاح خطتهما، من أجل تحقيق خطط التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 في محافظات الصعيد.