الأحد 27 نوفمبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

البوابة القبطية

الكنيسة تطلق مشروع "بنت الملك" بالتعاون مع وزارة التضامن

البابا تواضروس والوزيرة
البابا تواضروس والوزيرة نفين القباج
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

شهد البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية و بطريرك الكرازة المرقسية، اليوم احتفالية إطلاق مشروع "بنت الملك" الذي تتبناه سكرتارية قداسة البابا للرعاية الاجتماعية وأسقفية الخدمات العامة والاجتماعية بالاشتراك مع وزارة التضامن وبنك ناصر الاجتماعي.

شهد الاحتفالية الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، والسفيرة سها جندي وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، والدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، والسيد هاني محمود مستشار رئيس الوزراء للإصلاح الإداري والسيد محمد عشماوي نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك ناصر الاجتماعي، وعدد من مسؤولي وزارة التضامن وبنك ناصر، وعدد من أحبار الكنيسة والآباء الكهنة وحوالي ٩٠٠ من الفتيات المستفيدات من المشروع.

وأكدت الدكتورة نيفين القباج في كلمتها أن فلسفة الجمهورية الجديدة ترتكز على توفير حياة وكرامة للمصريين وحمايتهم من العوز والفقر، وقدمت التحية للكنيسة المصرية التي تعد أقدم وأعرق المؤسسات المصرية. 
ومن جهته قال الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية في كلمته: نحيي الكنيسة المصرية العزيزة على قلوبنا جميعًا والتي تحمل تاريخًا طويلًا من العطاء الوطني المجيد.
بينما أشار السيد محمد عشماوي نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك ناصر الاجتماعي، خلال كلمته إلى مقولة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي "إن التاريخ سوف يذكر بكل التقدير والعرفان الدور الوطني للكنيسة المصرية وقداسة البابا تواضروس".

وألقى الأب القمص بيشوي شارل سكرتير قداسة البابا للرعاية الاجتماعية كلمة شرح خلالها فكرة مشروع "بنت الملك" ، كما ألقى نيافة الأنبا يوليوس الأسقف العام لمصر القديمة وأسقفية الخدمات العامة والاجتماعية كلمة شكر خلالها قداسة البابا الذي تبنى فكرة المشروع إلى أن أصبح لها وجود على أرض الواقع بل وانتشرت في العديد من إيبارشيات الكرازة المرقسية.

واختتمت الكلمات بكلمة قداسة البابا الذي رحب بالحضور معربًا عن تقديره لهم جميعًا، كما ثَمَّن قداسته فكرة مشروع "بنت الملك" وتناول ثلاثة معاني تلخص فلسفة المشروع، هي أنه:
- مشروع تعاون: يقدم نموذجًا راقيًا للتعاون بين الكنيسة ووزارة التضامن الاجتماعي.

- مشروع خدمة: يشترك فيها البنك مع الكنيسة في خدمة الفئات الأولى بالرعاية، وهو ما يقدم صورة عن رؤية الجمهورية الجديدة، وأضاف: "نحن بتنوع أدوارنا يجب أن نخدم بعضنا البعض فلا غنى لأيٍ منا عن الآخر".

- مشروع كرامة: كرامة لكل بناتنا وهو ما يميز فكرة مشروع "بنت الملك" الذي يضع مبالغ تتزايد مع الأيام، لكي حينما يأتي وقت زواجها تجد في حسابها مبلغ ملائم تسدد به كل احتياجاتها، وهو ما يكشف حرص الدولة والكنيسة على حفظ كرامة المصريات.

وفي ختام الحفل كرم قداسة البابا عدد من الشخصيات والهيئات الذين لهم دور بارز في دعم مشروع "بنت الملك". بينما قدمت الدكتورة نيفين القباج درع بنك ناصر الاجتماعي لقداسة البابا.

وتنبني فكرة مشروع "بنت الملك" على إيداع مبلغ أربعة آلاف جنيه سنويًا في دفتر توفير ببنك ناصر الاجتماعي، لكل فتاة من المسجلات في المشروع عند بلوغها سن ١٧ سنة لتعتمد عليه عند خطبتها، في تسديد كافة احتياجاتها المطلوبة لاتمام زواجها.