الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

البوابة لايت

دراسة تكشف أضرار الـ"يوتيوب" على نوم الأطفال والمراهقين

.
.
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

توصلت دراسة علمية حديثة في جامعة فليندرز في أستراليا، إلى أن منصة يوتيوب التابعة لشركة جوجل، قد تكون أكثر ضررا على نوم المراهقين من المنصات أو التلفزيون التقليدي، حيث وجد الباحثون خلال الدراسة، أن نصف ساعة قضاها المراهق على التطبيق تحت الأغطية أدت إلى تأخير نومه لمدة 13 دقيقة، مما يقلل من فرصة النوم الكافي بنسبة 24 بالمئة.

وانتقد الفريق منصة يوتيوب باعتبارها خطرا على النوم، بسبب مقاطع الفيديو القصيرة والتشغيل التلقائي، وميزات المقاطع الموصى بها التي تؤدي بالمستخدمين إلى "فقدان السيطرة" ليصبحوا ملتصقين بشاشاتهم طوال الليل.
 ويحذر رؤساء الصحة من أن الشعور بالتعب في هذا العمر أي عند المراهقين تحديدا، يمكن أن يؤدي لمعاناتهم في الحفاظ على التركيز في المدرسة، مما يؤثر على درجاتهم ونتائج امتحاناتهم، وأضافوا أنه يمكن أن يزيد أيضا من خطر تعرضهم للاكتئاب أو السمنة أو حتى مرض السكري.

ومع إعلان العودة إلى المدرسة، فإن استرجاع أنماط النوم الصحية أمر ضروري للحصول على القدر المناسب من التركيز والطاقة في الفصل الدراسي، بحسب موقع "عيادة كليفلاند" الصحي.

كيف تسترجع روتين النوم قبل العودة إلى المدرسة؟

• يجب البدء بتطبيق روتين النوم الباكر قبل أسبوعين من بدء العام الدراسي.

• يجب البدء بإيقاظ أطفالك مبكرا بمقدار 15 دقيقة كل يومين إلى ثلاثة أيام.

• من الضروري الحرص على الاسترخاء قبل الشروع في النوم لمدة ساعة، فيجب تجنيب الأطفال ممارسة الرياضة، وعدم تناول الكافيين، وعدم وجود تلفزيون ولا هواتف محمولة.

• من أهم لوازم النوم توفير شروط مثالية، حيث أن الظلام يساعد أجساد الأطفال بالاستشعار أن وقت النوم قد حان، كما أنه يسمح بارتفاع مستويات الميلاتونين الطبيعية، مما يساعدهم على النوم والاستمرار به.