الجمعة 30 سبتمبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

بوابة العرب

الأردن: أي حديث غير حل الدولتين بشأن القضية الفلسطينية تنظير عبثي

وزير الخارجية الأردني
وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أكد نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي أهمية دعم وتعزيز العلاقات بين الأردن والبحرين.. ولفت إلى أن أي حديث غير حل الدولتين بشأن القضية الفلسطينية هو تنظير عبثي، مشددا على أنه لا حل آخر للصراع الفلسطيني إذا لم يتحقق السلام الشامل.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي المشترك بين وزير خارجية الأردن ونظيره البحريني عبداللطيف بن راشد الزياني اليوم الثلاثاء خلال زيارة الأخير الرسمية لعمان.

وقال الصفدي، إنه توجد فرص تعاون كثيرة بين الأردن والبحرين وأنه "خلال شهر سيكون هناك خارطة طريق واضحة لكيفية التقدم بالعلاقات بين البلدين".

وأشار إلى أنه جرى خلال المباحثات الثنائية الاتفاق على مأسسة العمل بين وزارتي خارجية الأردن والبحرين، والتحضير لاجتماعات عملية وصولا لمساحات واسعة من العمل بين البلدين.

وشدد الصفدي بشكل تفصيلي على البعد الثنائي بالعلاقات بين الأردن والبجرين، منوها إلى أن الأردن والبحرين يحتفلان هذا العام بالذكرى الخمسين للعلاقات بين البلدين.

بدوره، قال وزير الخارجية البحريني إنه ناقش مع نظيره الأردني سبل تعزيز التعاون في مختلف المجالات بين البلدين، مشددا على المساعي للتنسيق المشترك مع الأردن لتنفيذ مخرجات قمة جدة.

ولفت إلى أهمية العمل المشترك لدعم جهود إحلال السلام وتعزيز قيم التسامح والتعايش السلمي بين أصحاب الأديان والمعتقدات، مؤكدا أن البحرين تدعم كافة الجهود للتوصل لحلول سياسية لكافة الأزمات بالمنطقة.

وقال وزير الخارجية البحريني إن موقف بلاده تجاه القضية الفلسطينية ثابت من أجل التوصل لتسوية عادلة تضمن حقوق الشعب الفلسطيني.

ورحب الصفدي بوزير خارجية البحرين في زيارته الأولى للأردن، مبينا أنه جرى بحث عقد اجتماعات لتعزيز العلاقات إضافة لبحث التنسيق بالقضايا الإقليمية والعمل العربي المشترك.

وكان الصفدي قد أجرى مع الزياني، في مقر وزارة الخارجية بعمان، مباحثات موسعة تناولت سبل تعزيز العلاقات الأخوية المتجذرة بين المملكتين، وآخر المستجدات والقضايا ذات الاهتمام المشترك.