الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

بوابة البرلمان

النائبة سمر سالم عن التعديل الوزاري: «اختيارات صائبة»

.
.
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

وصفت النائبة الدكتورة سمر سالم، عضو مجلس النواب، التعديلات الوزارية التي وافق عليها البرلمان اليوم السبت بأنها صائبة في معظمها، مشددة على الدعم للوزراء في تولي مناصبهم لأنها وزارات تحتاج للكثير من الاستراتيجيات طويلة المدى لتلافي ما حدث من عوار سابق وافتقاد الرؤية الواضحة. 
وقالت النائبة في تصريحات خاصة للبوابة نيوز، إنه تعديل لابد منه لتعديل الأداء الحكومي ومعظمه كان منطقي ومتوقع، مع أنها كانت تتمنى بالإضافة لذلك تغيير وزير التموين بسبب الأسعار المرتفعة  والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة بسبب نتائج المنتخبات خاصة منتخب مصر لكرة القدم، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان بسبب تضاعف أسعار الوحدات السكنية.

وأشارت إلى أنها مع وجود وزراء أقوياء استطاعوا تحقيق نجاح في مناصبهم مثل كامل الوزير الذي أحدث طفرة في النقل وجعلنا فخورين بشبكة الطرق العالمية، وكذلك وزير الكهرباء محمد شاكر والمهندس طارق الملا وزير البترول. 
وتطرقت النائبة إلى الحقائب الوزارية التي وافق عليها البرلمان، قائلة:" منصب وزارة الصحة شاغر وتولي دكتور خالد عبدالغفار المنصب لمدة قصيرة أثبت فيها جدارته، أما السياحة فكان بالوزارة عوار ولم يكن خالد عناني الوزير السابق يعطي أهمية أكثر للسياحة بل كان يهتم بملف الآثار أكثر، ولذلك لم يكن قادرا على تنشيط السياحة وجلب العملات الصعبة، والوزير الحالي أحمد أبو عيسى علاقته أكتر بمناصب قيادية وبالأمور المصرفية وعلى دراية وخبرة واسعة بالعملات الأجنبية ويدخل عملات اجنبيه نستفيد بها وكان يعمل في بنك ، كما اتمنى ان يحدث وزير الري فارقا عن الوزير السابق، لاسيما في ملف سد النهضة، 
واللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية اختيار صائب نتمنى له كل الدعم، وكانت الحقيبة الوزارية لم تحقق المطلوب خاصة في موضوع النظافة ونتمنى ان تخلو شوارع مصر من القمامة وتبقى الشوارع متشجرة ونلقى مظهر جمالي وحضاري يليق بمصر والمصريين، وكذلك أمين عاشور كان نائب للدكتور خالد عبدالغفار وهو على دراية واسعة بوزارة التعليم العالي، واتمنى للجميع التوفيق ". 
وواصلت النائبة: "كان لابد من تغيير الدكتور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال السابق، الذي كان يعتزم تصفية كثير من القلاع الصناعية الهامة وكان هناك استياء من الشارع، وكل الدعم لمصطفى كمال حلمي وزير قطاع الأعمال الحالي، وتغيير وزيرة الهجرة قرار صائب، واختيار وزيرة الهجرة ووزير الطيران المدني والنائب أحمد سمير في الصناعة كلها اختيارات صائبة". 
وأوضحت أن اختيار الدكتور رضا حجازي لوزارة  التربية والتعليم والتعليم الفني  وإقالة الدكتور طارق شوقي نال استحسان الشعب المصرى.